5 علامات تدل على ادمان الدراما في العلاقات العاطفية

2019/12/24

ادمان الدراما يدفع الفرد إلى عدم الاعتذار عند الخطأ
فهو لا يريد الاعتراف بخطئه أمام الطرف الآخر
فهو لا يريد أن يظهر بمظهر المخطيء لأن الفرد مدمن الدراما يشعر بالخزي والذنب عند الخطأ ولكنه لا يريد أن يظهر ذلك أمام الطرف الآخر
ولذلك فإن الطرف الآخر يجد صعوبة في التسامح معه لأنه لا يعتذر
وهناك عدة علامات لإدمان الدراما ومنها ما يلي :

1- ادمان الدراما يجعل الفرد يتوقع الأسوء :

ادمان الدراما يجعل الفرد يتوقع الأسوء

الفرد مدمن الدراما يتوقع الأسوء في العلاقات العاطفية
فهو متوقع دوما أن يقوم الآخر بخيانته او تركه أو جرحه ولذلك فهو يشعر بالخوف والقلق
وتظهر هذه المشاعر عن طريق العصبية لأتفه الأسباب والشك في نوايا الطرف الآخر والغيرة العمياء
فالفرد مدمن الدراما لا يستطيع الشعور بالسعادة في العلاقات العاطفية
لأنه منشغل دوما بالتفكير بشكل سلبي بخصوص الطرف الآخر ومستقبل العلاقات .

2- إدمان الدراما يجعل الفرد يغوص في الضغوطات :

إدمان الدراما يجعل الفرد يغوص في الضغوطات

الفرد مدمن الدراما يستمتع جدا بالمشكلات الأسرية
فهو لا يرغب في حل الصراعات بشكل سريع أو بشكل آمن
ولكنه يرغب في إطالة الصراعات والنزاعات وذلك عن طريق الشكوى لأطراف أخرى والحديث معهم بخصوص المشكلات
وذلك يعمل على زيادة الدراما والصراعات
كما ان ذلك يعمل على غياب المودة والرحمة داخل البيوت
وذلك نتيجة الضغوطات المستمرة بفعل الصراعات طويلة الأمد .

3- ادمان الدراما يجعل الفرد يبتز الطرف الآخر :

ادمان الدراما يجعل الفرد يبتز الطرف الآخر

الفرد مدمن الدراما يستخدم الابتزاز العاطفي من أجل السيطرة على الطرف الآخر
فهو يقوم باستخدام التهديد والتخويف والإشعار بالذنب والخزي من أجل أن يستجيب الآخر لمطالبه
فالفرد مدمن الدراما لا يكون لديه لغة حوار محبة مع الآخر
وإنما هو يقوم بدفعه دفعا لتنفيذ رغباته عن طريق استغلال نقاط ضعفه
لأنه يستخدم العدوان اللفظي بشكل كبير في العلاقات
مما يجعل العلاقة يغيب عنها السلام والمحبة
فالكلمات التي تقولها للطرف الآخر يمكنها أن تبني أو تدمر العلاقة
فالكلمات الايجابية والمديح لهما مفعول السحر في العلاقات العاطفية

فيقول الله تعالى في سورة البقرة : ” وَقُولُوا لِلنَّاسِ حُسْنًا  “

4- مدمن الدراما يتصف بالأنانية :مدمن الدراما يتصف بالأنانية

الفرد مدمن الدراما يتصف بالأنانية الشديدة
فهو يرى أن مشاعره فقط هي المهمة في العلاقة ولكن مشاعر الطرف الآخر غير هامة في العلاقة بالمرة
كما ان الفرد مدمن الدراما يرغب في أن يساعده الطرف الآخر ويدعمه فيما يمر به من تحديات ولكنه لا يقوم بتدعيم الآخر ومساعدته في تحدياته
فهو يرى أنه هو فقط من حقه أن يأخذ ولا يرغب في العطاء .

5- ادمان الدراما يقلل من الشعور بالرضا :

ادمان الدراما يقلل من الشعور بالرضا

الفرد مدمن الدراما لا يشعر بالرضا عن حياته العاطفية
لأنه لا يشعر بالامتنان للنعم التي يتمتع بها في علاقته بالطرف الآخر
لأنه يرى ان الآخر مقصر في تصرفاته معه
فمهما يفعل الطرف الآخر من أفعال ايجابية فإنه يتوقع الكمال والمثالية ولذلك لا يشعر بالرضا عما يحصل عليه في علاقته العاطفية
ولذلك فإنه لا يشعر بالسعادة في حياته العاطفية
ويمكنك معرفة تفاصيل أخرى بخصوص العلاقات القائمة على ادمان الدراما يمكنك قراءة مقالة بعنوان إدمان دراما العلاقات العاطفية .

ومن أجل معرفة معلومات أخرى بخصوص العلاقات العاطفية طويلة الأمد يمكنك قراءة مقالة بعنوان عقبات توازن علاقة الزواج الاسلامي في مدونة موقع مودة للزواج الاسلامي .

اكثر من 7مليون مشترك يبحث عن نصفه الاخر

اشترك الان مجانا