5 طرق يستخدمها الرجل المستغل من اجل ايقاع الفتاة في حبائله

2017/09/27

مما لاشك فيه ان حلم كل فتاة هو ان تجمعها علاقة زواج اسلامي بالرجل الذي تحب ، ولكن هناك بعض الرجال يقومون باستغلال مشاعر الفتاة من اجل التلاعب بها ، واهدافهم غير شريفة كما ان اغراضهم تكون غير نبيلة ، وهناك عدة طرق يستخدمها هذا النوع من الرجال ، ومنها ما يلي :

1-اختيار الضحية المناسبة :

لابد وان تكون الفتاة الضحية منعزلة عن الاخرين ، ولابد ان يكون لديها وقت فراغ كبير ، لأنها اذا لم يكن لديها المزيد من وقت الفراغ فإنها سيكون لديها صعوبة في الانتباه لما يفعل في فترة التعارف ، لأنها اذا كانت منشغلة فإن عملية التلاعب بها ستكون صعبة جدا ، لأن عملية التلاعب بها تقوم على الانتباه .

2- التقرب بشكل تدريجي :

التقرب بشكل تدريجي يتيح التعارف على عدة معلومات خاصة بالفتاة عن طريق التواصل والمحداثات الكثيرة ، ومن هنا يستغل هذا الرجل هذه المعلومات التي تبوح بها الفتاة في السيطرة عليها ، وايقاعها في حبائله بأقل قدر من المقاومة ، فالمعرفة قوة في هذا الصدد .لذلك يجب على الفتيات عدم اكثار الكلام و المطالبة بالتواصل مع ولي الامر

3- خلق الحاجة :

اذا لم تكن الفتاة الضحية في حاجة للرجل فإنها لن تنجذب إليه ولن تقع في حبائله ، ولذلك لابد وان تشعر الفتاة بالاحتياج إليه ، فإذا كانت الفتاة لديها صعوبة في حب الذات او شعور بعدم الامان او رغبة مشتعلة جدا وتعلق مبالغ فيه بفكرة الزواج ، فهي هنا تربة خصبة جدا للتلاعب بالمشاعر ، لأن هنا الرجل يستغل نقطة الضعف هذه للسيطرة على الفتاة وايقاعها في حبائله ، لأنها ترى انه طوق النجاة وانه هو المخلص لها من حياتها التي تكرهها .

3- الدخول إلى الروح :

هذه خطوة هامة جدا يقوم بها الرجل لكي تسقط كل دفاعات الفتاة وتتخلى عن مقاومتها له ، لأنه عندما يتفهم مشاعرها ويرى الدنيا بعينيها ويتفهم معاناتها فهي على الفور ستعتبره اهم شخص في حياتها ،وهذه اول خطوة في التلاعب بمشاعرها .

4- التشويق :

اذا كان الرجل يتعامل مع الفتاة بشكل روتيني ويمكن التنبؤ به فهذا يجعله يفقد جاذبيته بالنسبة لها ، لكن اذا كان الرجل يتعامل مع الفتاة بشكل به مخاطرة وتشويق وانفتاح على تجارب واحداث جديدة ، هذا يجعلها متعلقة به ، لأنه يجعلها ترى جزء من العالم لم تكن تعلم عنه شيئا ،وهذا يعطي الرجل مزيد من السيطرة على حياة الفتاة .

5- استخدام قوة الكلمات :

الفتاة تنتبه لكلمات الرجل اذا كانت هذه الكلمات تمس حياتها وتشبع احتياجاتها ، وتعمل على تحقيق احلامها ، ولذلك يستخدم هذا الرجل الوعود بأن تجمعهما حياة زوجية من اجل إحكام سيطرته على الفتاة ، ولكنه يستخدم الكلمات فقط ، لكنه لا يفعل شيئا ، ولا يذهب للمنزل لكي يطلب الفتاة من اهلها بشكل رسمي ، بل انه يفتعل التأجيل والتسويف والمماطلة والتذرع بحجج من اجل استمرار العلاقة بينهما بشكل غير رسمي ، حتى يظل يتلاعب بمشاعرها .

ومن مجمل هذا يتضح ان وقوع الفتاة في حبائل الرجل ينطوي على عدم وعي الفتاة بالطرق التي يستخدمها ، وان الوعي بهذه الطرق هو اول خطوة في حماية الفتاة من هكذا رجال .

ومن اجل معرفة تفاصيل اعمق عن علاقة الرجل والمرأة بشكل صحي ومتوازن يمكنك زيارة موضوعات مودة . نت .

اكثر من 7مليون مشترك يبحث عن نصفه الاخر

اشترك الان مجانا