5 أخطاء يرتكبها الشريك الخائن ضمن الزواج

2015/11/24

الخيانة الزوجية امر مدمر لعلاقة الزواج الاسلامي بين الطرفين ، وهي تتم بشكل تدريجي ، وهناك عدة اخطاء يرتكبها الشريك الخائن في الحياة الزوجية ، وهذه الاخطاء تجعل العلاقة بينهما اسوء بكثير عن ذي قبل ، ومن هذه الاخطاء ما يلي :

1-عدم الاعتذار :

عدم الاعتذار معناه الضمني ان الشريك الخائن لا يهتم بمشاعر الطرف الاخر ، ويرغب في اشباع حاجاته على حساب الطرف المخدوع ، عن طريق التعارف على افراد من الجنس الاخر وعمل علاقة معهم ، وهو يريد ان يفعل اي شيء لمصلحته ، حتى وان كان هذا يضر بالطرف المخدوع ، فعدم الاعتذار يشكل مشكلة حقيقية وعائق حقيقي لاقناع الطرف الاخر بمسامحة الشريك الخائن ، مما يجعل الوضع كارثي بين الزوجين .

2- عدم اخبار المعلومات عن الخيانة بشكل جيد :

من اكبر الاخطاء التي يرتكبها الخائنون هو عدم اخبار الشريك عن السبب الذى دفعهم للتفكير في الخيانة ، فيجد الطرف المخدوع صعوبة في تصديق و الثقة في الشريك الخائن ، وايضا عندما يخبر الطرف الخائن معلومات زائدة بشكل مبالغ فيه ويحكي عن تفصيلات العلاقة الحميمة التي فعلها اثناء الخيانة الزوجية هذا يؤلم الطرف المخدوع بشدة ، لأنه عندما يستمع إلى هذه التفصيلات يشعر وكأن هناك مسامير تحفر قلبه ، ويشعر وكأن قلبه يبكي دما على ما يسمع ، فيزداد غضبه من الشريك الخائن ، كما يصعب عليه جدا مسامحته ، لأنه هنا سوف يتخيل ما حدث اثناء الخيانة الزوجية بناء على المعلومات التي سمعها من الشريك الخائن ، مما يضاعف من ألمه وانزعاجه .

3- الدفاع عن المرأة الاخرى / الرجل الاخر :

من اكبر الاخطاء التي يرتكبها الشريك الخائن هو انه يقوم بالدفاع عن الطرف الاخر الذي شاركه الخيانة الزوجية ، مما يجعل الشريك المخدوع يشعر وكأن شريكه قد باعه بثمن رخيص للطرف الذي خانه معه ، مما يجعل العلاقة بينهما تتجه من سيء إلى اسوء داخل علاقة الزواج الاسلامي ، لأن الطرف المخدوع يشعر بأن الطرف الخائن لايحبه ، ويتضاعف هذا الشعور عندما يدافع الطرف الخائن عن من شاركه الخيانة الزوجية .

4- الاشارة إلى عيوب الطرف المخدوع :

بعض الشركاء الخائنين يقومون بالتركيز على عيوب الطرف المخدوع والاشارة إليها ، والتهكم عليها ، مما يجعل الطرف المخدوع يبكي ألما وغيظا ، فالطرف الخائن يفعل ذلك من اجل إذلال الطرف المخدوع ، حتى لا يركز على عيوب واخطاء الشريك الخائن ، ولكن ذلك يزيد من صعوبة الوضع بينهما .

5- الفشل في التعاطف مع الشريك المخدوع :

الشريك الخائن لا يشعر بمشاعر الشريك المخدوع ، ولا يعلم تماما مقدار ألمه الناتج عن اكتشاف الخيانة الزوجية ، لذلك فإن محاولة الشريك الخائن انكار الالم الذي يعانيه شريكه المخدوع ، وإجباره على التسامح امر يبعث على الغضب ، لأن الطرف المخدوع من حقه ان يتألم نتيجة اكتشافه ان شريكه يقوم بالتعارف على افراد من الجنس الاخر بغرض الخيانة الزوجية .

ومن مجمل هذا يتضح ان الخيانة الزوجية تعج بالمشاعر سواء من الطرف الخائن او الطرف المخدوع ، ولابد من تقبل المشاعر التي يشعر بها الطرفان .

ومن اجل معرفة موضوعات اخرى ومعلومات اخرى تهم الرجل والمرأة المقبلين على الزواج يمكنك زيارة موضوعات مودة .نت .

أكثر من 7 مليون مشترك يبحث عن نصفه الآخر

اشترك الان مجانا