4 مستويات للانصات داخل الزواج

2016/05/03

الانصات داخل الزواج هام جدا من اجل التواصل مع الاخر ، ولكن هناك عدة مستويات للانصات ، وليست كلها تبني تواصل ناجح ، فهي تتدرج من الاسوء إلى الافضل ، ومن هذه المستويات ما يلي :

1-الاستماع العابر :

وهو ما يرادف تجنب الانصات داخل الزواج ، فهنا تقول ” نعم ” وتهز رأسك ، ولكنك لا تهتم بما يقوله الطرف الاخر ، لانك في وقتها تكون منشغل البال بشيء اخر ، مثل الفيس بوك او مشاهدة المباراة ، وهنا يشعر الطرف الاخر بالتجاهل وعدم الاهتمام ، ومن الممكن ان يتسبب ذلك في الشعور بالضيق او الغضب او عدم الاهمية لدى الطرف المتحدث .

2- الاستماع المتحفز :

وهو ما يرادف الانصات الدفاعي داخل الزواج الاسلامي ، فهنا انت تستمع بنية الدفاع ، وتعترض على كل شيء يقوله الطرف المتحدث ، فتأخذ كل شيء يقال على محمل شخصي ، وتفترض ان الاخر يريد إهانتك او إشعارك بالخزي ، ولذلك تكون ردة فعلك مبالغ فيها ، مما يجعل الطرف المتحدث يشعر بالاجهاد والتعب ، والرغبة في عدم التواصل معك مرة اخرى ، لان طريقتك في التواصل تزعجه .

3- الاستماع المنجز :

وهو الانصات بنية حل المشكلات داخل الزواج الاسلامي ، فهنا كل طرف يستمع للاخر من اجل تبادل المعلومات ، فهنا يتم التركيز على المشكلة والمضي في اتجاه التوصيات او الاقتراحات من اجل حلها ، وهو يتم الاستفادة منه في اجواء العمل ، ولكن في اجواء الحياة الاسرية فإن الطرف المتحدث يريد اكثر من حل منطقي للامور ، فإنه يريد الاستماع لمشاعره وفهمها ، وهذا ما يفتقده هذا النوع من الاستماع .

4- الاستماع المتعمق :

وهو الانصات بنية فهم الاخر ، اي انك تستمع بعمق من اجل اكتشاف ما يدور داخل الطرف الاخر ، مما يجعل الطرف الاخر يشعر بالراحة معك ، لانك من داخلك تريد ان تفهم ما يعاني منه ، وتريد النظر للامور من منظوره الخاص ، وهذا النوع من الانصات يعمل على تقوية التواصل بين الزوجين بشكل اقوى ، لانك هنا لا تستمع للاخر بنية اصدار الحكم ، وانما بنية الفهم العميق لسلوكه ومشاعره وتصرفاته ، ولانك تعمل عىل حلق مساحة آمنة للاستماع .

ومن مجمل هذا يتضح ان تجنب الانصات او الانصات العابر هو الاكثر شيوعا في العلاقات الاسرية ، ولكن يمكن تدريب الذات على الاستماع المتعمق للاخر ، ولابد من الصبر على الذات في تحقيق ذلك ،
فيقول الله تعالى في سورة الرعد : ” إِنَّ اللَّهَ لا يُغَيِّرُ مَا بِقَوْمٍ حَتَّى يُغَيِّرُوا مَا بِأَنفُسِهِمْ ” ،
فقط عليك ان تضع أهداف صغيرة وتمضي في تحقيقها ، ولا تجبر ذاتك على الاستماع المتعمق للاخر بشكل فجائي ، ولكن عليك ان تعمل على تدريب ذاتك بشكل تدريجي .

و من اجل معرفة تفاصيل اكثر وضوحا عن العلاقات الاسرية ، والضغوط النفسية التي تؤثر على حياة الزوجين ، وطرق ادارة الخلافات والازمات والمواقف الطارئة والمفاجئة ، وطرق التعامل مع غضب الزوج ، وطرق زيادة مقدار الكاريزما في العلاقة مع الطرف الاخر ، وطرق التخلص من سموم العلاقات داخل الاسرة ، ووصايا للمرأة لمساعدتها لفهم الرجل ، ووصايا للرجل لمساعدته لفهم المرأة ، واسباب المشكلات الاسرية ، وطرق حلها والتعامل معها ، ومميزات الحب عن بعد ، وفوائد العلاقة التي تقوم على مشاعر الحب غير المقيد بشروط ، يمكنك زيارة موضوعات مودة . نت .

اكثر من 7مليون مشترك يبحث عن نصفه الاخر

اشترك الان مجانا