4 أمور يمر بها الفرد بعد مرحلة الطلاق

2020/10/04

الطلاق هو حدث مصيري في حياة الفرد، فهو إشارة لطريق آخر يتم المضي فيه مختلف عن أي طريق آخر قد مشى فيه الفرد قبل ذلك ، فالطلاق هو عبارة عن مرحلة انتقالية في حياة الطرفين و بعد مرحلة الطلاق يمر الفرد بعدة أمور.

عَنِ اِبْنِ عُمَرَ – رَضِيَ اَللَّهُ عَنْهُمَا- قَالَ : قَال رَسُولُ اَللَّه صلى الله عليه وسَلم ( أَبْغَضُ اَلْحَلَالِ عِنْدَ اَللَّهِ اَلطَّلَاقُرَوَاهُ أَبُو دَاوُدَ , وَابْنُ مَاجَهْ , وَصَحَّحَهُ اَلْحَاكِمُ , وَرَجَّحَ أَبُو حَاتِمٍ إِرْسَالَهُ.

لماذا يتشبث الفرد بمشاعر سلبية تجاه الطلاق ؟

لماذا يتشبث الفرد بمشاعر سلبية تجاه الطلاق

الفرد عندما يمر بتجربة الطلاق يشعر بالعديد من المشاعر الإيجابية والسلبية
فهو يشعر بالراحة والهدوء والسلام نتيجة انتهاء صراعات استهلكت الكثير من وقته وجهده
كما انه يشعر بالخوف من المستقبل والخوف من الوحدة والرغبة في الانعزال عن الجميع نتيجة الشعور بالخزي والعار والذنب نتيجة تصرفات خاطئة ارتكبها في العلاقة مع الطرف الآخر
ولكن هناك من ينجح في التحرر من هذه المشاعر السلبية وهناك من لا يستطيع الخروج خارج دائرة هذه المشاعر السلبية وذلك نتيجة نقص الوعي الخاص بالتعامل مع المشاعر المرتبطة بالطلاق
كما ان الفرد بعد اعتياده على الشعور بالمشاعر السلبية يعتبر أن هذه المشاعر صديقته ولذلك فهو يشعر بالأمان في وجوده بجوار مشاعره السلبية ولذلك لا يستطيع التحرر منها بسهولة .

الشعور بالفشل بعد الطلاق :

الشعور بالفشل بعد الطلاق

بعد الطلاق يشعر الفرد بالفشل وذلك نتيجة ابتعاده عن الطرف الآخر وانتهاء رابطة الزواج الاسلامي التي تجمعهما
فالفرد هنا يرى أن كل من حوله يستطيع إنجاح زواجه والاستمرار في علاقة طويلة الأمد مع شريك حياته وهو قد فشل في ذلك فشلاً ذريعاً
ولذلك فهو يرى أنه قد فشل في شيء يستطيع الجميع تحقيقه ولذلك فهو يتوارى عن الجميع لأنهم يذكرونه بفشله
فالطلاق مرتبط بمشاعر شديدة جداً داخل الفرد .

الرغبة في الانتقام بعد الطلاق :

الرغبة في الانتقام بعد الطلاق

الغضب المرتبط بالطلاق يحفز رغبة الفرد في الانتقام من الطرف الآخر
فالفرد هنا يشعر بالجرح والألم نتيجة الطلاق
ولذلك فهو يفكر في الانتقام من الطرف الآخر وايذائه من أجل أن يتألم كما يتألم هو
ولذلك فهو يفكر كثيرا في أحداث الماضي وتصرفات الطرف الآخر السلبية تجاهه وأنه قد تحمل ألالام كثيرة من أجل استمرار العلاقة ولكن العلاقة باءت بالفشل
ولذلك فهو يشعر بالحزن والمرارة لأنه قد بذل مجهودا من أجل العلاقة ولكن هذا المجهود لم يفيد العلاقة في التقدم للأمام .

الشعور بالندم بعد الطلاق :

الشعور بالندم بعد الطلاق

بعد الطلاق يشعر الفرد بالندم على اختياراته على الصعيد العاطفي والأسري
فالفرد هنا يعيش في الماضي تماما لأنه يرى أن تصرفاته الخاطئة هي التي أوصلته لهذا المكان البشع الذي يحيا فيه الآن بعد الطلاق
ولذلك فهو يشعر بالندم والحسرة نتيجة تصرفاته غير الملائمة والتي كان من الممكن أن يتصرف بطريقة مختلفة عنها لكي يحصل على نتيجة مختلفة عن النتيجة التي يعيش فيها الآن بعد الطلاق
ولكن التفكير في الماضي زيادة عن الحد يجعل الفرد عالق في مشاعر القلق من المستقبل والاحباط وعدم القدرة على التكيف مع الظروف

ويمكنك معرفة معلومات أخرى حول طرق التكيف مع انتهاء العلاقات عن طريق قراءة مقالة بعنوان أسباب انهيار العلاقات وعدم استمرارها على الصعيد العاطفي في مقالات مدونة مودة للزواج الاسلامي .

اكثر من 7مليون مشترك يبحث عن نصفه الاخر

اشترك الان مجانا