4 أسباب خادعة لفسخ الخطبة

2021/11/26

عندما تشتعل الخلافات بين الرجل والمرأة فإن كل طرف يشعر بعدم الراحة وعدم الأمان
ولذلك فإن فسخ الخطبة نتيجة الخلافات يعد أمرا متسرعا جدا ومندفعا للغاية
لأنه في كل العلاقات تحدث خلافات وصراعات واختلافات
ولذلك فإنه لابد من التأني وعدم تعجل إنهاء العلاقة حتى لا يشعر الفرد بالندم على قراره الخاص بالانفصال
ولذلك فإنه لابد من التفكير في عواقب انتهاء العلاقة قبل العمل على إنهاءها
وذلك حتى يتمتع الفرد ببصيرة قوية وحتى يستطيع اتخاذ القرار السليم والحكيم والذكي .

الاختلافات في الطباع وفسخ الخطبة :

فقد الدعم العاطفي بعد فسخ الخطبة

من الطبيعي جدا أن يشعر كلا الطرفين بأنه مختلف تماما عن الآخر فيما يتعلق بالطباع والسمات الشخصية
لأن علاقة الخطبة تتيح التعارف على مستوى عميق
ولذلك فإن الصفات الايجابية والسلبية تظهر جلية واضحة في العلاقة
ولذلك فإنه لابد من الوعي بأن كل طرف لابد أن يتجنب تماما الاستهزاء أو السخرية من طباع الطرف الآخر
لأن هذا يعمل على انتشار المشاعر السلبية مثل الاستياء والغضب داخل العلاقة
مما يجعل مشاعر المودة والرحمة تغيب عن المشهد العاطفي
مما يزيد من الفجوة التواصلية داخل العلاقة التي تجمعهما معا .

غياب السعادة وفسخ الخطبة :

شكوك بخصوص مشاعر السعادة

العديد من المقبلين على الزواج يعتقدون أن فترة الخطبة هي فترة سعيدة طوال الوقت
ولكن هذا معتقد خاطئ تماما
لأن كل العلاقات تمر بتحديات ومشاعر إيجابية وأخرى سلبية
ولذلك فإن النظر للعلاقة العاطفية على أنها مصدر سعادة الفرد يجعل علاقاته العاطفية غير مستقرة تماما
لأن العلاقة السعيدة دوما هي علاقة غير موجودة في العالم الواقعي
ولذلك فإنه لابد من النظر للصورة الكلية فيما يتعلق بالعلاقة
ولذلك فإنه لابد من العمل على اصلاح العلاقة مع الطرف الآخر
وذلك من أجل أن تصبح العلاقة صحية ومحققة للأهداف المرجوة منها
ويمكن التواصل مع مرشد أسري للمساعدة في عبور العقبات والتحديات الخاصة بالحياة على الصعيد العاطفي

المال وفسخ الخطبة :

تأثير القلق المالي

عادات الانفاق والاستهلاك تختلف من أسرة لأخرى
ولذلك فإنه من الطبيعي جدا أن يجد الفرد في فترة الخطبة أن هناك اختلافات بينه وبين الطرف الآخر فيما يتعلق بنظرة كل منهما للمال
فربما ينظر طرف ما للمال على أنه مصدر للسعادة وربما ينظر الطرف الآخر للمال على أنه مصدر للشقاء والتعاسة
ولذلك فإنه لابد من الوعي بالأهداف المالية لكل طرف
كما أنه لابد من الاتفاق على عادات الانفاق والاستهلاك
وذلك حتى لا يواجه الطرفين صعوبات بعد الزواج .

الخوف من الالتزام وفسخ الخطبة :

التواصل من أجل علاج الخوف من الارتباط

بعض المقبلين على الزواج لديهم مشاعر الخوف من الالتزام في علاقة طويلة الأمد
ولذلك فإن الفرد الذي لديه هذا النوع من الخوف يتجنب تماما الارتباط الرسمي أو يقوم بإنهاء العلاقة بعد فترة قصيرة نسبيا
ولذلك فإن الفرد الذي يخاف من الالتزام فإنه في العمق الداخلي يخاف من المسئولية التي سوف تلقى على عاتقه بعد الزواج
ولذلك فإنه يفكر في فسخ الخطبة
ولكن فسخ الخطبة بسبب الخوف من الالتزام يعتبر قرار خاطئ تماما
لأنه غير مبني على أسباب قوية
ويمكنك معرفة المزيد حول ذلك عن طريق قراءة مقالة بعنوان :” أسباب تعجل إنهاء العلاقات الرومانسية ” في مدونة موقع مودة للزواج الإسلامي.

اكثر من 7مليون مشترك يبحث عن نصفه الاخر

اشترك الان مجانا