3 نصائح لفترة التعارف

2021/12/21

العديد من المقبلين على الزواج يمرون بالعديد من الضغوطات والتوتر في رحلة بحثهم عن توأم الروح، ولذلك فإن فترة التعارف هي مرحلة هامة جدا في رحلة العثور على توأم الروح
كما أنه لابد من التحلي بالمرونة والصبر والحكمة في التعامل مع الذات والآخر في هذه المرحلة .

تهدئة الذات عند التعارف :

الوعي بالمميزات عند التعارف

العديد من المقبلين على الزواج يشعرون بالقلق تجاه التعارف
ولذلك فإن إخفاء القلق وكبته ودفنه لن يعمل على حل المشكلة
وإنما يعمل على زيادة الوضع سوء
ولذلك فإنه لابد من تهدئة الذات من أجل عبور هذه المرحلة بسلام
ويمكن تهدئة الذات عن طريق التأمل أو الصلاة أو قراءة القرآن
فكل هذا يعمل على إفراغ شحنة المشاعر السلبية
مما يزيد من المشاعر الإيجابية داخل الفرد
وهذا يساعد على الاستجابة بطريقة إيجابية تجاه الآخر عند التعارف
كما أنه لابد من الصبر على الذات لأنه كلما كانت مشاعر القلق عميقة فإنها تتطلب وقت أكثر للتحرر منها
كما أنه يمكن التواصل مع متخصص في الارشاد الأسري من أجل المساعدة في التحرر من القلق والتوتر إذا كان الفرد لا يستطيع تهدئة ذاته
لأن المتخصص لديه طرق وتقنيات متنوعة وأكثر عمقا لمساعدة المقبلين على الزواج في التحرر من العقبات الداخلية التي تمنعهم من جذب علاقة محبة وصحية مع شريك الحياة

تقبل ما يحدث عند التعارف :

التعارف بشكل زائد عن الحد

كل منا يمر بخبرات ايجابية وأخرى سلبية فيما يتعلق بفترة التعارف
ولذلك فإن التجارب السلبية المحملة بمشاعر سلبية تعلمنا العديد من الدروس
كما أن التجارب الإيجابية المحملة بمشاعر إيجابية تعمل على إشعارنا بجودة حياتنا
ولذلك فإنه لابد من المرور بمشاعر سلبية تجاه التعارف حتى نستطيع الشعور بالامتنان تجاه المشاعر الإيجابية التي تجمعنا بالطرف الآخر
ولذلك فإنه لابد من تقبل كل ما يحدث في رحلة البحث عن توأم الروح
لأن كل حدث يحمل في طياته رسالة تعلمنا الكثير من العبر
وهذا يفيدنا في تطوير حياتنا ويزيد من النمو الشخصي لدينا .

تجنب الشكوى عند التعارف :

ابتعد عن الشكوى في التعامل مع الهزيمة العاطفية :

من ضمن أكبر الأخطاء التي يرتكبها العديد من المقبلين على الزواج هو انغماسهم في الشكوى بخصوص العلاقة السابقة
مما يعمل على عدم استمتاعهم باللحظة الحالية مع الطرف الآخر عند التعارف
لأنهم يركزون فقط على مشاعرهم السلبية تجاه الشريك السابق
وهذا يعمل على استنزاف المشاعر الإيجابية داخل العلاقة الجديدة
لأن الفرد هنا لا يفسح المجال لكي يكتشف الطرف الآخر
لأنه يركز فقط على ألمه ووجعه تجاه التجربة السابقة
ولذلك لابد من التحرر من المشاعر الماضية قبل البدء في علاقة جديدة .

ومن مجمل هذا يتضح أن تبني الأفكار الإيجابية تجاه التعارف يزيد من المشاعر الإيجابية التي تحرك الفرد في طريق عثوره على توأم الروح، وهذا يعمل على جعل العلاقة قوية ومشرقة
ويمكنك معرفة المزيد حول ذلك عن طريق قراءة مقالة بعنوان:” ماهي طرق التعامل مع الأفكار السلبية بخصوص التعارف ؟ ” في مدونة موقع مودة للزواج الإسلامي .
لأن تبني الأفكار السلبية يجعل الفرد لديه مزاج سلبي
مما يؤثر بطريقة سلبية على علاقته بالطرف الآخر .

اكثر من 7مليون مشترك يبحث عن نصفه الاخر

اشترك الان مجانا