3 مشاعر تقود إلى النجاح على الصعيد العاطفي

2020/12/10

النجاح على الصعيد العاطفي يتطلب مشاعر مختلفة تماما عن المشاعر المرتبطة بالفشل العاطفي
لأن عقلية الناجح مختلفة تماما عن عقلية الفرد الذي لا يستطيع النجاح على الصعيد العاطفي
وهناك عدة مشاعر مرتبطة بالنجاح العاطفي ومنها ما يلي :

  1. الإمتنان
  2. الالتزام
  3. التعاطف

1- الشعور بالامتنان يقود إلى النجاح العاطفي :

الشعور بالامتنان يقود إلى النجاح العاطفي

الشعور بالامتنان يجعل الفرد يستطيع الصبر على وضعه العاطفي ويستطيع تأجيل إشباع احتياجاته العاطفية
مما يجعله يستطيع اتخاذ قرارات مناسبة تقوم على الحكمة وليس على الخوف أو القلق
مما يساعده على المضي في طريق النجاح العاطفي
ولذلك فإن الفرد هنا يكون لديه قدرة على تحمل العقبات المحيطة بعلاقته بالطرف الآخر
فهو يستطيع تطوير مهاراته التواصلية ولا يستجيب لتغيرات الحياة بالغضب أو إهانة الطرف الآخر
مما يجعله أكثر قدرة على التحكم بمشاعره السلبية
مما يجعله يحقق النجاح العاطفي
ولذلك فإنه يمكن كتابة قائمة يومية بالأشياء التي تمتن لتواجدها في حياتك
فهذا يزيد من معدل الصحة النفسية داخلك  .

2- الالتزام يساعد في بناء النجاح العاطفي :

الالتزام

وضع أهداف على الصعيد العاطفي يزيد من احتمالية النجاح في تحقيقها ولكن بشرط الالتزام
فوضع أهداف على الصعيد العاطفي وعدم متابعتها وعدم اتخاذ خطوات نحو تحقيقها يجعلها مجرد أوهام
ولذلك فإنه من الأهمية بمكان التحلي بالالتزام والصبر ومتابعة الأهداف
لأن الشعور بالالتزام هو المحفز الداخلي الذي يستطيع أن يحركك في أسوء الظروف وأعتى الأزمات وينقلك إلى الأمام مهما كان الوضع
مما يزيد من معدل النجاح العاطفي
ولذلك فإنه لابد من وضع أهداف واتخاذ خطوات يومية بسيطة نحو هذه الأهداف .

3- التعاطف يزيد من النجاح العاطفي :

التعاطف

الشعور بالامتنان والالتزام يعملان على جعل الفرد يشعر بمشاعر إيجابية تساعده على النجاح
لكن عدم التعاطف مع الطرف الآخر يعمل على تعطيل النجاح العاطفي
لأن التعاطف هو الذي يساعد الفرد على التواصل مع الطرف الآخر
فالتعاطف يساعد الفرد على معرفة احتياجات الطرف الآخر
كما ان التعاطف يساعد على معرفة أهداف وأحلام الطرف الآخر
كما ان التعاطف يجعل الفرد يقول كلمات مناسبة تساعد الطرف الآخر على تخطي ما يمر به من صعوبات حياتية
فالتعاطف يجعل الفرد مستمع جيد مما يساعد الطرف الآخر على فتح قلبه له .

كما أن الصحة النفسية تزيد من النجاح العاطفي :

الصحة النفسية

الفرد الذي لديه مقدار مرتفع من الصحة النفسية يكون على وعي بمشاعره وأفكاره وسلوكه
كما انه يستطيع التعامل مع المشكلات والضغوطات بطريقة صحية
لأن هذه المشكلات والضغوطات هي جزء من طبيعة الحياة العاطفية
فهذا الفرد يشعر بمشاعر جيدة تجاه ذاته كما انه يستطيع تكوين علاقات صحية مع الطرف الآخر
مما يزيد من النجاح العاطفي الذي يشعر به
كما يمكن التواصل مع مرشد أسري لمساعدتك في التحرر من المشاعر السلبية التي تمنعك من النجاح العاطفي في علاقتك بالطرف الآخر عن طريق التخلص من العقبات الداخلية

اقرأ أيضاً : ” عقبات داخلية تقف في وجه الحب ” في مدونة مودة للزواج.

اكثر من 7مليون مشترك يبحث عن نصفه الاخر

اشترك الان مجانا