3 خطوات للتعامل مع الأفكار السلبية بخصوص التعارف

2019/06/27

الأفكار السلبية بخصوص التعارف والارتباط بغرض الزواج تعمل على قتل الثقة بالنفس داخل الفرد سواء كان رجل او امرأة
مما يجعل الشخص يمتنع عن التعارف والدخول في علاقات عاطفية بغرض الزواج
او ربما يدخل الشخص في فترة التعارف بضغط من الاهل ولكن تسوء الامور بينه وبين الطرف الاخر
وذلك نتيجة مشاعر الشك والريبة وعدم الثقة في النفس والاخر
مما يجعل العلاقات العاطفية الآمنة امرا مستحيلا
ولذلك هناك عدة خطوات تتيح التعامل مع الأفكار السلبية بخصوص التعارف ومنها ما يلي :

1- التوقف عن مقارنة الذات بالاخرين في فترة التعارف :

التوقف عن مقارنة الذات بالاخرين في فترة التعارف

كل علاقة مختلفة تماما عن العلاقة الاخرى
ولذلك فإن فترة التعارف التي تربط بين طرفين مختلفة تماما عن اي فترة تعارف اخرى
ولذلك  فإنه عندما تقوم بمقارنة ما يحدث في فترة التعارف التي تربط بينك وبين الطرف الاخر بفترة التعارف التي تربط بين اصدقاءك وشركاء حياتهم فإنك هنا تشعر بخيبة الأمل
ولذلك من الهام جدا الانتباه إلى ان الصور الخاصة بأصدقاءك وشركاء حياتهم التي ينشرونها عبر الفيس بوك هي خاصة بحياتهم
ولابد من الوعي بأن حياتك مختلفة تماما
فهم قد اختاروا اختيارات مختلفة تماما عنك
ولذلك من الطبيعي ان تكون ظروفهم مختلفة تماما عنك
ولذلك عليك تقبل هذا الاختلاف .

2- زيادة معدل الذكاء العاطفي في فترة التعارف :

زيادة معدل الذكاء العاطفي في فترة التعارف

الذكاء العاطفي يمكنك من ان تعي مشاعرك بشكل اوضح ويمكنك ايضا من معرفة مشاعر الاخرين
كما ان الذكاء العاطفي يتيح تحكم افضل بالمشاعر
ولذلك فإن زيادة معدل الذكاء العاطفي يفيد في فترة التعارف لأنه يبني تواصل أعمق مع الطرف الاخر
كما ان العلاقة مع شخص لديه معدل ذكاء عاطفي مرتفع تكون مريحة وممتعة ومليشة بمشاعر الحب والامان والثقة
كما ان الذكاء العاطفي المرتفع يفيد في محاربة الامراض وزيادة كفاءة الجهاز المناعي
كما ان الذكاء العاطفي المرتفع يجعل الشخص يعلم ما يثير انزعاج الطرف الاخر في فترة التعارف
مما يجعله يفهم الطرف الاخر بشكل اوضح مما ينعكس على العلاقة بشكل ايجابي تماما .

3- العيش في اللحظة الحالية في فترة التعارف :

العيش في اللحظة الحالية في فترة التعارف

مشاعر الحزن تأتي من الماضي ومشاعر الخوف تأتي من المستقبل
ولذلك فإن العيش في اللحظة في فترة التعارف يحمي الشخص من الشعور بالحزن او الخوف
فالعيش في اللحظة الحالية يعني التركيز فقط فيما يحدث الان وتجاهل التفكير فيما قد حدث او ما سوف يحدث
فالعيش في اللحظة الحالية يجعل الشخص يتحرر من مشاعره السلبية التي تمنعه من تكوين علاقة صحية مع الطرف الاخر في فترة التعارف
فلابد من الوعي بأن الافكار السلبية من الشيطان

فيقول الله تعالى في سورة البقرة : ” الشَّيْطَانُ يَعِدُكُمُ الْفَقْرَ وَيَأْمُرُكُم بِالْفَحْشَاءِ ۖ وَاللَّهُ يَعِدُكُم مَّغْفِرَةً مِّنْهُ وَفَضْلًا ۗ وَاللَّهُ وَاسِعٌ عَلِيمٌ “.

ومن مجمل هذا يتضح ان الافكار السلبية تعمل على نزع مشاعر السعادة بين الطرفين في فترة التعارف
لأن الشخص هنا منشغل بالخوف من أن يقوم الطرف الاخر بالحكم بشكل سلبي عليه
ولذلك من الهام جدا التحرر من هذه الأفكار السلبية من اجل الشعور بمشاعر ايجابية في فترة التعارف .

ومن اجل معرفة تفاصيل اخرى بخصوص العلاقات الزوجية التي تربط الرجل والمرأة يمكنك قراءة مقالة بعنوان عقبات توازن علاقة الزواج الاسلامي .

اكثر من 7مليون مشترك يبحث عن نصفه الاخر

اشترك الان مجانا