هل الرجل في بعض الأحيان يدمر زواجه بيده ؟

2022/03/18

الزواج علاقة مقدسة ، ولذلك فإن علاقة الرجل بالمرأة داخل الزواج تمتليء بالسكينة والرحمة والمودة والاستقرار
ولكن في بعض الأحيان تريد المرأة اهتمام من الرجل ولكن الرجل يقوم بإهمال احتياج المرأة لهذا الاهتمام
مما يجعل المرأة حزينة مكسورة مليئة بمشاعر خيبة الأمل والخذلان .

عندما يترك الرجل المرأة وحيدة :

العزلة والوحدة

من أقوى الخبرات المليئة بالألم بالنسبة للمرأة هو أن تكون وحيدة ولكنها متزوجة
فهنا تشعر بأنها نادمة على زواجها من رجل لا يتفهم شعورها بالوحدة
لأنه منشغل طوال اليوم بعمله وعندما يعود إلى المنزل فإنه يرغب في تناول الطعام والخلود إلى النوم
كما أنه في العطلات الأسبوعية لا يجلس في المنزل وإنما يذهب لرؤية أصدقاؤه
ولذلك فإن هذا يجعل المرأة تعاني من الوحدة لساعات وأيام طويلة
فالمرأة تحب قضاء وقت بجانب الرجل الذي تحب
ولذلك فإنها تتألم من جراء نقص اهتمام الرجل بها
ولذلك فهي تقوم بافتعال المشكلات معه والحديث معه بطريقة منتقدة بها كلمات جارحة
لأنها تريد التعبير عن الألم الذي بداخلها الذي يسببه لها الرجل .

عندما يهمل الرجل احتياج المرأة للقرب العاطفي :

تقلب المشاعر بعد الطلاق

المرأة تشعر بالقرب العاطفي من الرجل عندما يتحدث معها بكلمات جميلة وحانية
فهذه الكلمات الرومانسية تعمل كوقود من أجل تزويد المرأة بالمشاعر الجميلة التي تجعلها تحب الحياة مع الرجل وتعشق وجودها في حياته
كما أن المرأة تشعر بالقرب العاطفي من الرجل عندما يقوم باحتضانها
فهذا يجعلها تشعر بأن الرجل يحبها ويحتويها
ولكن عندما يهمل الرجل احتياج المرأة للحديث ولسماع الكلمات الرومانسية الجميلة لأنه يريد الشعور بالحرية والاستقلالية فإن مشاعر الحب داخلها تجاهه تجف بشكل تدريجي
مما يخلق فجوة رومانسية بينهما .

عندما لا يملك الرجل شجاعة الاعتذار :

استياء الرجل نتيجة مطاردة المرأة له

مما لاشك فيه أن كل علاقات الزواج تحتوي على خلافات في وجهات النظر
ولذلك فإن رفض الرجل أن يقوم بالاعتذار عندما يخطئ في حق المرأة يعتبر أمر تعتبره المرأة مؤلم بالنسبة لها تماما
ولكن الرجل الذي لا يعتذر يرى أن الاعتذار هو علامة على ضعف الشخصية وعلامة على الهزيمة
ولكن علاقة الزواج ليست علاقة تقوم على المنافسة
وإنما هي علاقة تقوم على التعاون المتبادل
ولذلك فإن امتلاك شجاعة الاعتذار عند الخطأ يجعل العلاقة أقوى وأعمق .

عندما يقوم الرجل بتخويف المرأة :

الخوف بسبب التعرض للألم

المرأة تريد الشعور بالأمان والاستقرار في علاقة حب طويلة الأمد داخل الزواج
ولكن الرجل عندما يقوم بتخويفها عن طريق صمته المفاجئ فإن المرأة تشعر بالألم
فهي تريد الاقتراب من الرجل وتريد أن يقوم رجلها بفتح قلبه لها
ولكنها تشعر بمشاعر سلبية جدا عندما لا يقوم الرجل بالتعبير عن مشاعره ولا يقوم بالتحدث معها بشكل مفاجئ
فعندما يواجه الرجل مشكلة فإنه يبتعد عن المرأة عاطفيا مما يثير خوف المرأة
لأنها تعتقد أن الرجل يفعل ذلك لأنه قد توقف عن حبها
وهناك عدة معلومات أخرى يمكنها أن تساعدك في إصلاح علاقتك بالمرأة في مقالة بعنوان:” 4 خطوات لجعل الحب يدوم ” في مدونة موقع مودة للزواج الإسلامي.

كما أن النبي قد أوصى بمعاملة النساء بطريقة حانية ففي الحديث الذي رواه البخاري” «مَن كانَ يُؤْمِنُ باللَّهِ واليَومِ الآخِرِ فلا يُؤْذِي جارَهُ، واسْتَوْصُوا بالنِّساءِ خَيْرًا، فإنَّهُنَّ خُلِقْنَ مِن ضِلَعٍ، وإنَّ أعْوَجَ شيءٍ في الضِّلَعِ أعْلاهُ، فإنْ ذَهَبْتَ تُقِيمُهُ كَسَرْتَهُ، وإنْ تَرَكْتَهُ لَمْ يَزَلْ أعْوَجَ، فاسْتَوْصُوا بالنِّساءِ خَيْرًا» “أخرجه البخاري  ومسلم

اكثر من 7مليون مشترك يبحث عن نصفه الاخر

اشترك الان مجانا