هل الحب يعمل على تلوين الحياة ؟

2022/11/01

نعم الحب يعمل على تلوين الحياة لأن الدخول في علاقة رومانسية يجعل الفرد يشعر بمشاعر الخوف والترقب والمتعة والسعادة، وذلك نتيجة الأحداث المتلاحقة في علاقة الحب هذه، ولذلك فإن أفكار الفرد تتغير عندما يدخل في علاقة تقوم على الارتباط العاطفي .

الخوف من الحب :

في بداية العلاقة العاطفية بين الرجل والمرأة من الطبيعي جدا أن يشعر كلا منهما بالخوف
وذلك لأن كل طرف يريد حماية قلبه من الأذى
ولذلك فإن الخوف من الحب يجعل الفرد يريد الهرب من هذه العلاقة
لأنه يعتقد أن هذه العلاقة سوف تنتهي قريبا
ولذلك فإن الاستسلام لمشاعر الخوف هذه يجعل الفرد يتجنب التعارف على أفراد من الجنس الآخر بهدف الزواج
مما يجعله يتجنب تماما أي موقف يتيح له التعارف الجاد .
اقرأ أيضا : “نظرة على الخوف من الحب

سعادة الحب :

عندما يرتبط الفرد عاطفيا في علاقة تقوم على الالتزام والاستقرار فإنه يشعر بالسعادة
لأنه يشعر بأنه محبوب ومقدر في العلاقة
مما يزيد من افتخاره بذاته واحترامه لذاته
كما أن معدل ثقته بذاته يرتفع جدا
لأن الطرف الآخر يحب الحديث معه ومنجذب إليه
فكل هذا يجعل الفرد يشعر بمشاعر مفرحة وإيجابية تجاه علاقة الحب و هذا لأن الحب يعمل على تلوين الحياة.
اقرأ أيضا : “ البحث عن السعادة الزوجية

عدم الاحتياج للنوم في بداية علاقة الحب :

العديد من المقبلين على الزواج عندما يدخلون في علاقة الحب التي تجمعهم بالطرف الآخر ينكرون تماما أنهم يحتاجون للنوم
فهم يواصلون الحديث مع الطرف الآخر حتى ساعات متأخرة من الليل
وذلك لأنهم منجذبين للحديث معه ولأنهم يريدون التقرب منه
ولذلك فإنهم يشعرون بعدم حاجتهم للنوم
لأنهم منشغلين تماما برغبتهم في استكشاف الطرف الآخر وجمع معلومات عنه عن طريق التحدث معه لساعات طويلة .

عدم الأمان بخصوص الحب :

عندما يتعلق الفرد بالعلاقة التي تربطه بالآخر فإنه يشعر بعدم الأمان بخصوص هذه العلاقة
لأنه سوف يشعر بالخوف من أن يتركه الآخر من أجل شخص آخر
كما أنه يعمل على مقارنة العلاقة التي تجمعه بالآخر مع العلاقات العاطفية التي يدخلها الأشخاص المحيطين به
مما يزيد من مشاعر الشك داخل العلاقة
لأن الفرد هنا سوف يشك في نوايا الطرف الآخر بخصوص المستقبل
وكل هذه المشاعر تؤثر على علاقة الحب التي تجمعه بالطرف الآخر
ولذلك فإنه لابد من التحرر من مسببات عدم الأمان العاطفي من أجل التواصل مع الآخر بطريقة أكثر إيجابية وشفافية
ويمكن طلب مساعدة مرشد أسري من أجل توفير الدعم النفسي من أجل التحرر من جذور عدم الأمان

لأن الاستمرار في التفكير بطريقة سلبية يجعل الفرد يتصرف بطريقة سلبية مما يؤدي إلى نتائج سلبية في علاقته بالآخر

الاحساس بالغرابة عند الوقوع في الحب :

الحب يجعل الفرد يتصرف ويشعر بطريقة مختلفة تماما
ولذلك فإن الحب يعمل على تغيير أفكار الفرد
مما يجعل الفرد يشعر بالغرابة نتيجة سلوكه المختلف
فهو الآن يعيد اكتشاف ذاته من جديد عن طريق هذه العلاقة الجديدة التي أضاءت له جوانب داخله لم يكن يراها من قبل
ويمكن معرفة المزيد حول ذلك عن طريق قراءة مقالة بعنوان:” هل تؤمن بقدرة الحب على تغيير حياتك ؟

اكثر من 7مليون مشترك يبحث عن نصفه الاخر

اشترك الان مجانا