مواصفات الرجل الذي لا يهتم بعلاقته مع شريكة حياته

2016/11/23

قال الله تعالى في سورة الروم :” وَمِنْ آيَاتِهِ أَنْ خَلَقَ لَكُم مِّنْ أَنفُسِكُمْ أَزْوَاجًا لِّتَسْكُنُوا إِلَيْهَا وَجَعَلَ بَيْنَكُم مَّوَدَّةً وَرَحْمَةً إِنَّ فِي ذَلِكَ لآيَاتٍ لِّقَوْمٍ يَتَفَكَّرُون ” ، مما لاشك فيه ان كل امرأة ترغب في ان يجمعها علاقة زواج اسلامي بالرجل الذي تحب ، وترغب في ان يتصف هذا الرجل بأنه يهتم بالعلاقة معها ويرغب في العمل على انجاحها ، ولكن هناك نوع من الرجال لا يهتم بالعلاقة مع شريكة حياته ، وهو يتصف بالعديد من الصفات ، ومنها مايلي :

1-اللوم :

اللوم شائع جدا لدى الرجل الذي لا يهتم بعلاقته مع شريكة حياته ، فهو يلقى عليها اللوم نتيجة أبسط الاحداث السيئة ، ومن ضمن هذه الاحداث السيئة خسارة فريقه المفضل ، فإلقاء اللوم هو عبارة عن اسلوب حياة لديه لا يستطيع ان يحيا بدونه ، وهذا بالطبع يجعل شريكة حياته مثقلة بالضغوط والهموم ، لأنها تحمل على عاتقها الكثير من المسئوليات التي لا تمت لها بصلة ، ولكن شريكها يلصق بها التهم .

2- الصمت :

الرجل الذي لايهتم بعلاقته مع شريكة حياته يلوذ بالصمت عند محاولة شريكته إشراكه في محادثة معها ، او يتخذ قرار بجعل شريكة حياته تصمت ، فهو لديه مشكلة في التواصل مع الطرف الاخر ، ولا يستطيع ان يكمل محادثة مع الطرف الاخر من البداية وحتى النهاية ، وهذا بالطبع يجعل علاقته متوترة مع شريكة حياته داخل مؤسسة الزواج الاسلامي .

3- لديه مشكلة في العطاء :

هذا الرجل يحب ان يأخذ فقط ، ولا يحب ان يعطي ، ويحب ان يتمتع بحقوق في العلاقة مع شريكة حياته ، ولكنه لا يقوم بأداء واجباته ولا يفي بإلتزاماته ، لأنه اعتاد على الاخذ ولم يعتاد على العطاء ، والعلاقة مع شريك الحياة هي عبارة عن مرآة او انعكاس لما اعتاد على فعله الفرد ، وعلى المرأة ان تفهم ذلك منذ مرحلة الخطبة .

4- لا يحب الحلول الوسط :

هذا النوع من الرجال يحب ان يكون قراراته مسيطرة على العلاقة مع شريكة حياته ، ولا يقتنع بالحلول الوسط ، لأنه يرى ان الحل الوسط هو عبارة عن ضعف ، ولأنه لم يعتاد على ان يتعامل بحلول وسط مع من حوله داخل الاسرة ، فهو يرغب في ان تتم كل الامور على طريقته هو ، ويرغب في إخضاع العالم لسيطرته ، وهذا يتضح بشدة في مرحلة الخطبة .

5- إشعار شريكة الحياة بعدم الاهمية :

الرجل الذي لا يهتم بعلاقته بشريكة حياته تشعر شريكته معه انها عديمة الاهمية ، فهي ترى نفسها على انها غير مرئية في العلاقة ، فهو يقوم بإشباع حاجاته على حساب حاجاتها ، فهو ينظر الى اهدافها وطموحاتها على انها تافهة وغير ذات أهمية ، وهذا يجعلها تشعر باليأس وقلة الحيلة والعجز ، وهذا يجعلها تتوقف عن المضي في طريق تحقيق اهدافها ، ثم تندم على ذلك في فترة لاحقة من حياتها ، ووقتها يكون قد فات اوان التغيير .

6- الكذب :

الحقيقة والصدق والامانة تعتبر عامود من أعمدة العلاقة مع شريك الحياة ، وهذا النوع من الرجال يكون لديهم مشكلة في تحري الصدق والامانة ، مما يتعذر إنجاح العلاقة مع الطرف الاخر .

ومن أجل معرفة تفاصيل ومعلومات أكثر عمقا عن العلاقة داخل الحياة الزوجية يمكنك زيارة موضوعات مودة . نت .

اكثر من 7مليون مشترك يبحث عن نصفه الاخر

اشترك الان مجانا