معتقدات خاطئة عن المال وتأثيره على الزواج

2016/12/22

قال الله تعالى في سورة آل عمران : ” زُيِّنَ لِلنَّاسِ حُبُّ الشَّهَوَاتِ مِنْ النِّسَاءِ وَالْبَنِينَ وَالْقَنَاطِيرِ الْمُقَنْطَرَةِ مِنْ الذَّهَبِ وَالْفِضَّةِ وَالْخَيْلِ الْمُسَوَّمَةِ وَالْأَنْعَامِ وَالْحَرْثِ ذَلِكَ مَتَاعُ الْحَيَاةِ الدُّنْيَا وَاللَّهُ عِنْدَهُ حُسْنُ الْمَآبِ ” ، ومما لاشك فيه ان المال له تأثير قوي جدا على الزواج الاسلامي وعلى كل جوانب الحياة اليومية ، ولكن هناك معتقدات خاطئة جدا في أذهان العديد من الناس بخصوص المال وتأثيره على العلاقة مع شريك الحياة ، ومن هذه المعتقدات الخاطئة ما يلي :

1-تجنب الحديث عن المال أفضل حل لتجنب الخلافات :

هناك العديد من الازواج يقومون بتجنب التحدث مع شركاء حياتهم بخصوص المال ظنا منهم انهم بذلك يصلحون العلاقة ، ولكن عندما يرتبط الحديث عن المال بالشجار فهذا معناه ان عادات الانفاق والادخار مختلفة عند كلا الزوجين ، وانهم لم يتم التوصل بعد لحل يرضي الطرفان ، مما يجعل هناك ضرورة لمناقشة موضوعات الادخار والانفاق مع الشريك ، والتعارف على هذا المعتقد الخاطيء يجعل الزوجان يتجنبان العديد من المنغصات الحياتية التي تؤثر بشكل سلبي على العلاقة بينهما .

2- لسنا في حاجة إلى ميزانية طالما اننا قادرون على دفع الفواتير :

هذا معتقد خاطيء للغاية ، لأنه لابد من الاتفاق مع الشريك على ميزانية شهرية من اجل رسم خطة شهرية للاسرة ، وهذه خاصة بالنفقات والمدخرات ، حتى يكون كل شيء واضح امام كل طرف ، وحتى لا يتفاجيء اي طرف من ان الراتب الشهري لا يكفي احتياجات الاسرة ، او ان النفقات الخاصة بالاسرة أكثر من الراتب الشهري ، وهذا يجنب الاسرة الوقوع في براثن الديون .

3- الديون الخاصة بالشريك لا تؤثر على حياتي :

طالما ان الشريكين مرتبطان برابطة زواج اسلامي اذن انه هناك العديد من الاشياء التي تربطهما معا ، وعندما يعاني أحد الطرفين من الاغراق في الديون فهذا معناه انه لن يعاني وحده من تأثير الديون ، ولكن هذا معناه ان الاسرة بكاملها ستعاني من أثر الديون ، لأن كل فرد في الاسرة يؤثر ويتأثر بكل افراد الاسرة ، فعندما يعاني الزوج من الديون المتراكمة عليه سيكون عصبي المزاج وليس لديه اي رغبة في ممارسة العلاقة الحميمة مع زوجته ويصبح نكد المزاج ولديه مشكلات في الثقة بالنفس مما يجعل الحياة معه صعبة جدا ، ولذلك ستشاركه الاسرة المعاناة من الديون .

4- لسنا في حاجة إلى التخطيط المالي للتقاعد :

يعتقد الكثير من الازواج انه ليس هناك اي داعي للتخطيط المالي الخاص بالتقاعد وانهم يفضلان عدم التخطيط لذلك بدعوى انهم لايعرفون ما الذي سيحدث غدا وانهم يرغبون في العيش في اللحظة الحالية ، ولكن لابد من رسم الخطوط العريضة للتخطيط المالي بخصوص التقاعد ، وهذا يجعل الطرفان يشعران بالامان والطمأنينة ، وكذلك يسري في عروقهما الشعور بالسيطرة على الحياة والقدرة على التحكم في المصير ، وهذا ينسف تماما الشعور بالعجز وقلة الحيلة ويقلل من الخوف من المستقبل ، فالتعارف على هذا المعتقد يساعد بشكل ايجابي في اصلاح حياة الزوجين .

ومن مجمل هذا يتضح انه هناك العديد من الافكار المغلوطة والتي تكون منتشرة جدا في اوساط المتزوجين عن علاقة المال بشريك الحياة ، وهذه الافكار المغلوطة تؤثر بشكل كبير جدا على جودة الحياة داخل الاسرة .

وحتى تتفهم التأثير المالي على الاسرة وكيف تتعامل مع شريك حياتك في الامور الخاصة بالمال يمكنك زيارة موضوعات مودة . نت .

اكثر من 7مليون مشترك يبحث عن نصفه الاخر

اشترك الان مجانا