موقع زواج عربي اسلامي
إتصل بنا نبذة عنا الرئيسية

مظاهر العلاقات التي تقوم على مشاعر حب الامتلاك

2020/01/25

العلاقات التي تقوم على أساس مشاعر حب الامتلاك تختلف فيما بينها
ففي هذه العلاقات يتم التحكم والسيطرة بشكل زائد عن الحد ولكن بشكل مقنع تماما
فهناك العديد من المقبلين على الزواج لا يكون لديهم وعي بأنهم منخرطين في علاقة يشوبها حب الامتلاك
فهم يعتقدون أنهم بداخل علاقات عاطفية يشوبها بعض المشكلات
وهناك عدة مظاهر تعرف بها العلاقة التي تقوم على أساس مشاعر حب الامتلاك ومنها ما يلي :

1- حب الامتلاك يقوم على أساس من عدم الاحترام :

حب الامتلاك يقوم على أساس من عدم الاحترام

من أهم مقومات العلاقة الناجحة بين الزوجين الاحترام
فعندما يضيع الاحترام بين الطرفين فإن مشاعر المودة والرحمة والسكن تختفي تماما من العلاقة
فالعلاقة التي تقوم على أساس مشاعر الامتلاك تجد أن الطرف الآخر يلقي بتعليقات جارحة حولك أو حول علاقاتك العاطفية السابقة
فهذه التعليقات الجارحة تجعلك تشعر بعدم القيمة وعدم الاستحقاق
كما انها تساهم في التقليل من مقدار الثقة بالنفس والتقدير الذاتي
كما ان مشاعر الامتلاك تجعل صاحبها لا يحترم اختيارات وقرارات الطرف الآخر
فهو لا يحترم الاختيارات الاكاديمية أو الوظيفية للطرف الآخر .


2- الامتلاك يزيد من الابتزاز العاطفي :

حب الامتلاك يزيد من الابتزاز العاطفي

العلاقات التي يشيع بداخلها حب الامتلاك تجد أنها تقوم على أساس الابتزاز العاطفي
فهنا يرغب أحد الطرفين في السيطرة على الطرف الآخر عن طريق استخدام طرق ملتوية
وذلك عن طريق التخويف والتهديد بالطلاق والحرمان من المال أو التهديد بإيذاء الذات
وذلك من أجل إجبار الطرف الآخر على تنفيذ ما يرغب
ولكن استخدام الابتزاز العاطفي يفيد فقط على المدى القصير
ولكن على المدى الطويل هذا يساهم بشدة في زيادة اتساع الفجوة بين الزوجين
ولذلك فإن الامتلاك يضعف بشدة من قوة وصلادة العلاقة بين الطرفين .

3- حب الامتلاك يقوم على العزلة :

حب الامتلاك يقوم على العزلة

العلاقات التي تقوم على أساس حب الامتلاك يقوم فيها أحد الطرفين بعزل الآخر عن الأقارب والأصدقاء
وهذا يجعله الداعم الوحيد للطرف الآخر
فهنا يكون هو المقدم للدعم والحماية بدون أي شركاء
فهذا يجعله يتحكم ويسيطر على الطرف الآخر كيفما يشاء ووقتما يشاء
فهو كل شيء بالنسبة للطرف الآخر
مما يجعل الطرف الآخر يشعر بالفزع والخوف والرعب بشكل مستمر من فقده
لأنه عندما يفقد فإنه يفقد كل شيء معه
مما يجعل العلاقة التي تقوم على أساس الامتلاك ليست متوازنة بالمرة
وإنما تعمل هذه العلاقة على امتصاص طاقة الفرد النفسية
ويمكنك معرفة تفاصيل أخرى حول العلاقات التي تزيد من الإجهاد النفسي عن طريق قراءة مقالة بعنوان هل علاقتك بالطرف الآخر تمتص طاقتك النفسية ؟ .

هل علاقتك بالطرف الآخر تمتص طاقتك النفسية ؟

4- الامتلاك يقوم على أساس التوقعات المثالية :

حب الامتلاك يقوم على أساس التوقعات المثالية

إذا كان لدى الطرف الآخر توقعات مثالية بخصوص العلاقة فعليك أن تنتبه إلى أن هذه العلاقة ربما تقوم على أساس حب الامتلاك
فالتوقعات المثالية تزيد من معدل التوتر بداخل العلاقة
مما يضغط على الطرفين بشكل شديد
لأن هناك طرف يتوقع حدوث أشياء معينة وهناك طرف آخر لا يعلم هذه التوقعات ولا يقوم بتحقيقها على أرض الواقع
مما يزيد الطرف الذي لديه توقعات مثالية غضبا وحنقا
كما يشعر الطرف الآخر بالظلم والاستياء
ولذلك لابد من الانتباه لمشاعر الامتلاك وقتما تظهر في العلاقة
وذلك حتى تستطيع عمل توازن في العلاقة وتستطيع الاستمتاع بمشاعر المودة والرحمة والسكينة مع الطرف الآخر

فيقول الله تعالى في سورة الروم : ” وَمِنْ آيَاتِهِ أَنْ خَلَقَ لَكُم مِّنْ أَنفُسِكُمْ أَزْوَاجًا لِّتَسْكُنُوا إِلَيْهَا وَجَعَلَ بَيْنَكُم مَّوَدَّةً وَرَحْمَةً ۚ إِنَّ فِي ذَٰلِكَ لَآيَاتٍ لِّقَوْمٍ يَتَفَكَّرُونَ ” .

ومن أجل معرفة معلومات أخرى بخصوص العلاقات الصحية بين الرجل والمرأة يمكنك قراءة مقالة بعنوان عقبات توازن علاقة الزواج الاسلامي في مدونة موقع مودة للزواج الاسلامي .


مواضيع متعلقة :
 
 العودة الى حسابي
 التسجيل بالموقع
 طريقة استخدام الموقع
 
 
     
أعضاء متميزون
البحث المتقدم
المتواجدون الآن
قصص ناجحة
مدونة زواج
الحالات الصحية

 
مشترك   المسجلين :
تحميل   من التطبيق :
مودة . نت للـ زواج فقط ولامجال للتعارف للصداقة أو غيرها فسياسة الموقع قائمة على تعاليم الدين الإسلامي .
لإتاحة الفرصة لجميع الأعضاء , فإن التسجيل في موقع مودة مجاني , ومعظم الخدمات المتقدمة متاحة لجميع الأعضاء مجانا , لإتاحة الفرصة لجميع الأعضاء , فإن التسجيل في موقع مودة مجاني.

تطبيق مودة متاح في متجر الاندرويد

تطبيق مودة متاح في متجر ابل
الرئيسية    -    نبذة عنا    -    إتصل بنا    -    التسجيل    -    البحث المتقدم    -    مساعدة

شروط التسجيل    -    سياسة الخصوصية    -    الاسئلة الشائعة    -    تطبيق مودة

Instagram      Google Plus      Twitter      Facebook

جميع الحقوق محفوظة لموقع مودة . نت 2006 - 2018 ©