ماهي مشاعر الرجل بعد فسخ الخطبة ؟

2022/02/14

العلاقة بين الرجل والمرأة مليئة بالمشاعر التي تؤثر على شكل العلاقة بينهما سواء كان هذا التأثير إيجابي أو سلبي
ولذلك فإن فسخ الخطبة يعتبر مرحلة انتقالية في حياة الرجل، فهي تعلن عن انتهاء مرحلة وبدء مرحلة أخرى
فهي مليئة بعدة مشاعر متناقضة
فهي مليئة بالشوق والحنين للعلاقة السابقة
كما أنها مليئة بمشاعر الألم وخيبة الأمل
كما أن هناك شعور من الراحة من أعباء هذه العلاقة المثقلة بالمشكلات
ولذلك فإنها تعتبر تحدي كبير في حياة الرجل .

صدمة فسخ الخطبة :

صدمة خبر الطلاق

بعد فسخ الخطبة يشعر الرجل بالصدمة
فلا يهم مقدار الألم الذي سمعه من أصدقاءه بخصوص انتهاء العلاقات العاطفية
لأنه عندما يمر الرجل بألم انتهاء العلاقة يتأكد بأن الألم شديد جدا
كما أن الألم يجعله يرى العالم بنظرة أخرى
فهو كان في العلاقة العاطفية يرى العالم بألوان بهيجة ومفرحة
ولكنه الآن يرى العالم باللون الأبيض والأسود فقط ولا يرى أي ألوان أخرى
فمشاعره الجميلة قد تعطلت وتوقفت فجأة
مما يجعله لديه مشكلة في الاستمتاع بما كان مصدر متعة بالنسبة له قبل ذلك
كما أنه يحاول في هذه المرحلة استيعاب ما حدث
لأنه يشعر بأن الألم الذي يعانيه فوق طاقته بكثير .

حزن فسخ الخطبة :

الحزن بسبب العيش في الماضي

بعد فسخ الخطبة وبعد المرور بمرحلة الصدمة يشعر الرجل بالحزن
لأنه فقد علاقة عاطفية كانت تمده بمشاعر الحب والألفة
فهو عندما قرر استيعاب ما حدث بعد شعوره بالصدمة فإنه وجد ذاته يشعر بالحزن نتيجة ما حدث
ولذلك فإنه يشعر بالسوء تجاه نفسه وتجاه ما حدث
ويشعر وكأن هناك ثقل على صدره ولا يستطيع أحد حمل هذا الثقل عنه
ولا يستطيع أحد أن ينقذه من مشاعره السيئة هذه
فهو يواجه الكثير من المشاعر المؤلمة التي تستنزف طاقته النفسية .

غضب فسخ الخطبة :

الاعتراف بمشاعر الغضب بعد الطلاق

بعد الشعور بالحزن نتيجة فسخ الخطبة فإن الرجل يشعر بالغضب
فهو غاضب تجاه ما حدث
فهو غاضب من تصرفات المرأة تجاهه وما الذي قاد تصرفاتها السلبية تجاهه
فهو يلوم المرأة ويلوم نفسه تجاه ما حدث
كما أنه يفكر كثيرا في أنه لو كان قد تصرف بشكل مختلف أو لو كانت المرأة قد تصرفت بطريقة مختلفة كان من الممكن أن تكون النتيجة مختلفة تماما عما هي الآن
فكل هذه الأفكار السلبية تعصف بكيانه وعقله
مما يؤدي إلى شعوره بعدم الراحة .

الرغبة في الشفاء بعد فسخ الخطبة :

مرحلة الشفاء بعد انتهاء العلاقة العاطفية

بعد معايشة كل هذه المشاعر المؤلمة يرغب الرجل في التعافي والشفاء من ألم فسخ الخطبة
لأنه يرى أن الانغماس في هذه المشاعر لن يكون مفيدا بعد الآن
ولذلك فإنه يقرر الارتحال من هذه المشاعر السلبية من أجل أن يبدأ بداية جديدة لحياته
فهو راغب الآن في تغيير حياته
ولذلك فإنه يبدأ في اتخاذ قرارات جديدة تخص مستقبله
ولذلك تجده يبدأ في ممارسة رياضة أو عمل جديد أو يذهب إلى أماكن جديدة لم يكن يذهب إليها من قبل
فالمهم هنا هو أن الرجل يقوم بتغيير سلوكياته
ولذلك فإن مشاعره تتغير إلى الأفضل
لأنه يشعر بالمزيد من الثقة بالنفس والتحكم في حياته
كما أنه من المفيد التواصل مع مرشد أسري من أجل المساعدة في التخطيط للمستقبل العاطفي
لأن مهمة المرشد الأسري هي إزالة أي مشاعر سلبية تمنع الفرد من العثور على علاقة صحية وسوية
كما أن المرشد الأسري يساعد الفرد في رفع الوعي الأسري الخاص به
ويمكن معرفة المزيد حول ذلك عن طريق قراءة مقالة بعنوان :” لماذا تريد الزواج ؟ ” في مدونة موقع مودة للزواج الإسلامي.

اكثر من 7مليون مشترك يبحث عن نصفه الاخر

اشترك الان مجانا