لماذا تشعر بالراحة بعد الانفصال عن الشريك غير المناسب ؟

2018/07/02

الانفصال عن الشريك سواء عن طريق فسخ الخطبة او الطلاق شيء مؤسف للغاية ، ولكن في بعض الاحيان يكون الانفصال عن الشريك فيه الخير ، هذا في حالة ان يكون الشريك غير مناسب ،
وهناك عدة اسباب تجعلك تشعر بالراحة بعد الانفصال عن شريكك غير المناسب ، ومنها ما يلي :

1-انتهاء التعرض لسوء المعاملة :

سوء المعاملة في العلاقة مع شريك الحياة له العديد من الاشكال ، فالضرب والحرق والشتائم والانتقاد والتجريح كلها انماط لسوء المعاملة ،
وكلها اشياء تقلل من الثقة بالنفس واحترام الذات ، وتجعل من الانفصال عن الشريك شيء مريح جدا ، لأنه يزيد من فرصة التعارف على شريك حياة اخر مناسب .

2- انتهاء الشعور بعدم الاستقرار :

مما لاشك فيه ان اي علاقة بين طرفين لابد وان يسودها الشعور بالاستقرار من اجل إنجاح العلاقة ، ولكن عندما تشعر بعدم الاستقرار في العلاقة مع شريك حياتك لأن حياته غير مستقرة او لأنه يجعل حياتك غير مستقرة ،
وهذا بفعل السفر الزائد عن الحد ، او عدم الاستقرار الانفعالي او التقلب المزاجي او التذبذب في العلاقة مع المال او الصحة او العلاقات مع المحيطين ،
فهذا يجعل الحياة صعبة جدا ، وعند الانفصال سواء عن طريق فسخ الخطبة او الطلاق تشعر بالراحة ، لأن عدم الاستقرار يولد المزيد من الضغط النفسي الواقع عليك .

3- الابتعاد عن المشاعر المؤلمة :

في اي علاقة بين طرفين من الوارد جدا الشعور بمشاعر سلبية نتيجة افكار سلبية واحداث سلبية ، ولكن عندما تكون المشاعر السلبية اعلى بكثير من المشاعر الايجاية في العلاقة فهذا يدق ناقوس الخطر في العلاقة ،
لأنه ينذر بهدم العلاقة ، لأن المشاعر السلبية تستنزف طاقة الطرفين النفسية ،
وتجعل من المستحيل الاستمرار في العلاقة بوجه باسم وطاقة ايجابية متجددة ،

وعندما يحدث الانفصال فإنه يعتبر طريقة لتوقف الشعور بهذه المشاعر المؤلمة كل يوم ،
وهذا يعتبر طريقة لمنع هذه المشاعر السلبية في التراكم بين الطرفين ،
ولكن الانفصال ليس حل للمشاعر السلبية بين الطرفين ، وانما المناقشة والتواصل بين الطرفين هو الحل السحري للقضاء على التراكمات السلبية بين الشريكين ،
والتعارف على التنفيس عن المشاعر السلبية والحديث عنها مع الشريك بشكل دبلوماسي وليس عدائي ينقذ العديد من العلاقات بين الجنسين .

4- فرصة لتجديد الحياة :

عندما تنفصل عن الشريك أنت بذلك تعطي نفسك فرصة لاستكشاف ذاتك ولاستكشاف الطاقات والقدرات الكامنة بداخلك ، لأنك تعطي نفسك الفرصة لكي تركز على ذاتك ،
وهذا يجعلك تكتشف قدرات لم تحلم بها يوما ، وهذه القدرات تساعدك على النجاح في حياتك ، هذا فقط يحدث لك عندما تتواصل بنجاح مع ذاتك الحقيقية .

ومن مجمل هذا يتضح ان الانفصال عن الشريك ليس نهاية العالم ، وانما من الممكن ان يكون بداية جديدة مختلفة ، وهذا يحدث فقط عندما تركز على الايجابيات وليس السلبيات ، فكل ما تركز عليه يزداد ويصبح اكثر قوة في عالمك .

ومن اجل معرفة تفاصيل بشكل وافي اكثر عن العلاقات العاطفية بين الرجل والمرأة وطرق التعامل الناجحة بين الجنسين في الحياة الزوجية يمكنك زيارة موضوعات مودة . نت .

اكثر من 7مليون مشترك يبحث عن نصفه الاخر

اشترك الان مجانا