كيف تتحرر من مخاوف ما بعد الطلاق ؟

2017/07/19

قال الله تعالى في سورة البقرة : ” وَإِذَا طَلَّقْتُمُ النِّسَاءَ فَبَلَغْنَ أَجَلَهُنَّ فَأَمْسِكُوهُنَّ بِمَعْرُوفٍ أَوْ سَرِّحُوهُنَّ بِمَعْرُوفٍ وَلَا تُمْسِكُوهُنَّ ضِرَارًا لِتَعْتَدُوا وَمَنْ يَفْعَلْ ذَلِكَ فَقَدْ ظَلَمَ نَفْسَهُ وَلَا تَتَّخِذُوا آيَاتِ اللَّهِ هُزُوًا وَاذْكُرُوا نِعْمَتَ اللَّهِ عَلَيْكُمْ وَمَا أَنْزَلَ عَلَيْكُمْ مِنَ الْكِتَابِ وَالْحِكْمَةِ يَعِظُكُمْ بِهِ وَاتَّقُوا اللَّهَ وَاعْلَمُوا أَنَّ اللَّهَ بِكُلِّ شَيْءٍ عَلِيمٌ ” ، مما لاشك فيه ان مرحلة ما بعد الطلاق تنطوي على العديد من المخاوف ، وهذه المخاوف نتيجة كسر رابطة الزواج الاسلامي التي تجمع بين الرجل والمرأة ، ولكن هناك العديد من الخطوات التي يمكنها ان تساعدك في التحرر من مخاوف ما بعد الطلاق ، ومنها ما يلي :

1-الوعي :

اول خطوة في التحرر من مخاوف ما بعد الطلاق هي الوعي بهذه المخاوف و التعارف عليها وتقبلها ، فأنت لاتستطيع التحرر من شيء أنت لست على وعي به ، فيجب الوعي بهذه المخاوف المختلفة ، وايضا تقبل هذه المخاوف ، فأنت بشر ومن طبعك الخوف ، فالخوف هو شعور انساني يولد به الفرد ، فلابد ان تتجنب انكار هذه المخاوف ، حتى لا تحدث نتيجة عكسية في علاقتك مع نفسك وفي علاقتك مع من حولك .

2- وضع أهداف :

من المفضل جدا رسم طريق لحياتك ، ووضع أهداف نصب أعينك ، وذلك حتى تشعر أنك تعيش وفق معنى وهدف ورسالة ومغزى ، وهذا سوف يقلل من مشاعر الخوف لديك في مرحلة ما بعد الطلاق ، لأن المجهول يزيد من الشعور بالخوف ، ولكن التخطيط لحياتك يجعل تشعر بأنك مسيطر على حياتك وتتحكم فيها ، وهذا يزيد من شعورك بالامان بعد الطلاق .

3- الرياضة :

الرياضة تجعلك تتخلص من الافكار السلبية التي تتراكم في الدم ، والتي اذا لم تتخلص منها عن طريق الرياضة فإنها تولد المزيد من الافكار السلبية عن نفسك وعن الزواج الاسلامي وعن الكون وعن العالم المحيط بك ، و تراكم الافكار السلبية يزيد من الشعور بالخوف ، لذلك عدم ممارسة الرياضة يجعلك تدور في حلقة مفرغة من الخوف بعد الطلاق .

4- الحديث الايجابي مع الذات :

أنت تتحدث مع ذاتك بنسبة أكبر من تحدثك مع من حولك ، ولكن المشكلة في ان نسبة كبيرة من الحديث مع الذات يكون سلبي ، وهذا يزيد من المخاوف التي تشعر بها ، لذلك لابد من تغيير هذا الحديث السلبي بحديث اخر ايجابي حتى تستطيع التغلب على مخاوفك ، وخاصة المخاوف الخاصة بالتعارف على افراد اخرين بغرض الارتباط الرسمي .

5- الدعاء :

الله سميع قريب مجيب الدعوات ، والله قادر على فك كربك واصلاح حياتك وذلك بشكل لا تتوقعه ، لأنه مدبر هذا الكون ، والذي تجري كل الاحداث بأمره ، لذلك عليك ان تدعو الله بتفريج الكرب وإشعارك بالامان ، فليس هناك شعور تام بالامان إلا بإذن الله .

6- الصبر على الذات :

لابد وان تصبر على ذاتك ، لأن مرحلة الشعور بالخوف طبيعية جدا بعد الطلاق ، ويجب ان تصبر على نفسك حتى تمر بها ، فبدون الصبر على الذات لن تمر بهذه المرحلة بسلام .

ومن مجمل هذا يتضح انه هناك العديد من الخطوات التي يمكنك عملها من اجل التعافي من المخاوف الخاصة بمرحلة ما بعد الطلاق .

ومن أجل تفاصيل ومعلومات عن مرحلة الطلاق والحياة بعده يمكنك زيارة موضوعات مودة . نت .

اكثر من 7مليون مشترك يبحث عن نصفه الاخر

اشترك الان مجانا