علامات عدم استعداد الفتاة للزواج

2016/12/24

هناك عدة علامات إذا توافرت في الفتاة فإن ذلك يعني أنها غير مستعدة للزواج بعد ومن هذه العلامات :

1- الاهتمام بحفل الزفاف بدلا من العريس :

إذا كانت الفتاة مهتمة أكثر بفستان الزفاف والزهور الخاصة بالبوكيه وتورتة الزفاف المكونة من عدة أدوار ومهتمة بكل تفصيلة من تفاصيل حفل الزفاف أكثر من اهتمامها بالعريس نفسه وإذا كانت الفتاة تعلم عن الحفل أكثر مما تعلم عن زوجها المستقبلي فهذا يشير إلى أنها غير مستعدة بعد لاتخاذ خطوة الزواج .

2- الثقة غير متواجدة :

الثقة مكون هام من مكونات العلاقة فإذا كانت الثقة غير موجودة في العلاقة فإن عمر هذه العلاقة سيكون قصير جدا وإذا كانت الفتاة لا تثق بأي شخص ولا تثق بالشخص المرشح لأن يكون زوجها المستقبلي فمعنى ذلك أنها غير مستعدة للزواج بعد وتحتاج إلى وقت أكثر .

3- لم تتخط تجربة عاطفية سابقة :

إذا كانت الفتاة سجينة تجربة حب سابقة وتتذكر دائما كل أحداثها وذكرياتها وتتمنى في كل لحظة أن تجتمع بالحب القديم فمعنى ذلك أنها غير مستعدة تماما للزواج لأن قلبها وعقلها مع شخص آخر .

4- لا ترى نفسها تربي ابنه :

عندما تدخل الفتاة في علاقة مع رجل قد سبق له الزواج من أخرى ولديه طفل فإذا كانت الفتاة تحب الرجل ولا تحب طفله فهذا موقف لا يمكن حله فالطفل ليس اكسسوار في العلاقة بل انه جزء هام جدا ولا يتجزء من العلاقة فإذا كانت الفتاة غير مستعدة لأن تتعامل مع الطفل فإنها غير مستعدة للزواج من ذلك الرجل .

5- عدم التوافق :

فهنا يختلف الطرفان بخصوص المعتقدات والآراء والاتجاهات والقيم هذه علامة غير سارة بالمرة لأن القيم والمعتقدات الخاصة بكل شخص هي أشياء غير قابلة للتفاوض وهي خاصة بالشخصية ويتميز بها الفرد فغض الطرف عن اختلاف القيم والنعتقدات والاهتمامات في فترة معينة يجعل هذه الاختلافات تظهر على السطح بعد فترة ولكن بصورة مشكلات وخلافات بين الزوجين .

6- الاستقلال الزائد :

فعندما تحب الفتاة استقلاليتها الزائدة ولا ترغب في تقديم تقرير يومي لشريك حياتها ولا تحب فكرة أن تكون مجبرة أن تتواجد مع شخص لوقت طويل حتى ولو اكنت تحب صحبته والتواجد معه ففكرة الاجبار هذه تخنقها وتجعلها تشعر بأن حريتها يتم سلبها منها هنا تكون الفتاة غير مستعدة بعد للزواج .

7- غير متاحة عاطفيا :

عندما تكون الفتاة غير مستعدة للترابط مع شخص عاطفيا وعندما تشعر بانجذاب نحو رجل فإن الفتاة تهرب من الشعور بذلك فهي ترى أن الحب ضعف وهي لا تحب أن تكون ضعيفة أو تخاف من الجرح أو من الفراق لذا فهي تفضل ألا يتسلل الحب إلى قلبها حتى لا تتألم هنا لا تكون مستعدة للزواج بعد .

8- عدم حب النفس :

عندما لا تحب الفتاة نفسها ولا تثق بنفسها وتبحث عن رجل لكي يملأ لها الفراغ في حياتها ويشعرها بأنوثتها وبجمالها لأنها لا تشعر بأنها جميلة لذا فإنها تبحث عن المجاملات من العالم الخارجي فهي غير مستعدة للحب لأن حب الآخر يبدأ أولا بحب الذات .

9- الضغط على الفتاة للموافقة :

عندما تضغط العائلة أو الاصدقاء على الفتاة لكي توافق على عريس معين وهي غير مقتنعة به ولا تملك أي مشاعر نحوه ولا تشعر نحوه بأي ألفة أو اعجاب فهنا يحاول الآخرين أن يقوموا بإقناعها أن هذا الرجل هو المناسب لها وهي لا ترى ذلك هنا تصبح الفتاة غير مستعدة للزواج منه .

10- الزواج للهرب من مشكلة :

لا أحد يستطيع أن يجعل حياة شخص رائعة أو ساحرة أو تتسم بالكمال فالشخص الآخر هو انسان أيضا فعندما تتوقع الفتاة أن الشخص الآخر الذي لديه عيوبه ومشكلاته أن يتعامل مع مشكلاتها ويوقم بحلها فهذا لا يعتبر وهما فقط وإنما أنانية فعلى الفتاة أن تحل مشكلاتها بنفسها وأن تمضي قدما في حياتها .

فليس من السيء أن يكون بجانب الفتاة رجل يساندها ويستمع إليها وينصحها عند اللزوم ولكن السيء أن يكون هذا الرجل هو من تعتمد عليه الفتاة في حل كل أمورها ومشكلاتها ويتخذ لها قراراتها الصغيرة قبل الكبيرة فعلى الفتاة أن تعتمد على نفسها في حل مشكلاتها حتى تصبح مشتعدة للزواج .

11- تحتاج لأن تدخل في علاقة لكي تشعر بالسعادة :

فهذه الفكرة سيئة جدا لأن الفرد هو المتحكم في سعادته فعلى الفتاة أن تعرف ما الذي يسعدها وتعمل على اسعاد نفسها بدلا من انتظار السعادة التي تأتي من الآخرين فإذا كانت الفتاة تعاني من فوبيا أو قلق او اكتئاب فالحل ليس الدخول في علاقة وإنما الحل هو الذهاب لمعالج نفسي .

12- عدم تحديد مواصفات شريك الحياة :

عندما لا تحدد الفتاة مواصفات شريك حياتها ولا تحدد أهدافها من الزواج ولا احتياجاتها التي ترغب في أن تشبعها بالزواج وهل تبحث عن شريك حياة يشبهها أم يكملها ؟ وماهي المواصفات الشكلية والشخصية التي ترغب في أن تتوافر في شريك حياتها ؟ كل هذه اسئلة يجب أن تجيب عليها الفتاة حتى تصبح مستعدة للزواج فعندما لا تحدد الفتاة مواصفات شريك الحياة فإنها ستتخبط في علاقات كثيرة بدون أي هدف وبلا جدوي وستقوم بتضييع وقتها وعاطفتها على أشخاص لا يستحقون مشاعرها ولا وقتها .

أكثر من 7 مليون مشترك يبحث عن نصفه الآخر

اشترك الان مجانا