علامات تؤكد ان علاقتك بحماتك على شفا الهاوية

2016/10/23

عن عبد الله بن عمرو رضي الله عنهما : عن النبي صلى الله عليه وسلم قال : “مَنْ لَمْ يَرْحَمْ صَغِيرَنَا وَيَعْرِفْ حَقَّ كَبِيرِنَا فَلَيْسَ مِنَّا” ، هناك العديد من الافكار السلبية الخاصة بالحماة في أذهان العديد من الفتيات من قبل مرورهن بمرحلة الزواج الاسلامي ، وهذا يجعلهن لا يتمتعن بعلاقة صحية مع الحماة ، وهذا يجعل العلاقة مع الحماة متوترة جدا ، وهناك عدة علامات تؤكد ان علاقة الفتاة بحماتها على شفا الهاوية ، ومنها ما يلي :

1-الاعتراض الدائم على ما تقول :

عندما تعترض الفتاة دائما على كلام حماتها ، منذ بدء فترة الخطبة ، حتى وان كانت من داخلها تعلم تماما ان ما تقوله حماتها هو عين الصواب ، وهي تفعل هذا لمجرد انها تريد ان تظهر ان حماتها لا تعلم شيئا ، فهذا معناه ان الفتاة تكره حماتها و علاقتهما معا غير مستقرة .

2- الغيرة من الحماة :

عندما تغتاظ الفتاة عندما يجلس زوجها بجانب والدته او يتحدث معها ، ثم تفعل الفتاة اي شيء من اجل جذب انتباه الزوج ، فهذا معناه ان علاقتها بحماتها على شفا الهاوية ، لأنها تغار من ان حماتها تأخذ اهتمام وانتباه زوجها .

3- حرمان الحماة من رؤية الاطفال :

من اكبر متع الحياة بالنسبة للحماة هو رؤية احفادها والتواصل معهم وفعل اشياء مشتركة معهم ، وهناك بعض الزوجات اللائي لديهن علاقة سيئة مع الحماة يقمون بمنع الحماة من رؤية الابناء ، وهذا يؤلم الحماة جدا ، لأنه يضرب على الوتر الحساس لديها ، مما يزيد العلاقة سوء بين الزوجة والحماة .

4- فعل الاشياء المكروهة :

اذا تعمدت الفتاة فعل ما تكرهه حماتها ، من اجل اشعارها بمشاعر سلبية ، هذا معناه تراكم مشاعر من الغضب بينهما ، وهذا يجعل العلاقة بينهما متوترة ، وهذا بالطبع يؤثر على علاقة الزواج الاسلامي التي تربط الزوجة بزوجها ، لأنها ستتأثر حتما بما تفعله الزوجة بأم الزوج .

5- استبعاد الحماة من الاحداث الاسرية الهامة :

في المناسبات الاسرية الهامة مثل نجاح الابناء او الاعياد او التجمعات الاسرية في شهر رمضان او غيرها من الاحداث الهامة تختار بعض الزوجات ان تستبعد الحماة من هذه الاحداث ، وهذا معناه وجود فجوة كبيرة جدا بين الحماة والزوجة ، مما يجعل علاقتهما معا على حافة الهاوية ، وهذه الفجوة من المحتمل ان تكونت منذ فترة الخطبة .

6- الرغبة في موت الحماة :

اذا رغبت الزوجة في ان تموت الحماة بسرعة ، من اجل ان تعيش حياة سعيدة مع زوجها وابناءها بدون وجود الحماة الذي يزعج الزوجة ويجعلها لا تستطيع السيطرة على حياتها الاسرية ، فهذا معناه ان العلاقة بين الزوجة والحماة تشوبها العديد من الفجوات والمشاعر السلبية المكبوتة .

ومن مجمل هذا يتضح ان الزوجات يحملن هم وجود الحماة في حياتهن ، وهذا يشكل عبء نفسي كبير عليهن ، ويؤثر على جودة الحياة الاسرية الخاصة بهن ، ويمنعهن من التمتع بعلاقة صحية مع شريك الحياة ، لأن الرجل لن يكون سعيدا ابدا عندما يعلم ان زوجته ووالدته ليسا على وفاق ، فهو هنا يشعر كأنه بين المطرقة والسندان ، فهو يحب زوجته ويحب والدته .

ومن أجل معرفة تفاصيل اكثر عن الحماة كيف تفكر وكيف تشعر يمكنك زيارة موضوعات مودة . نت .

اكثر من 7مليون مشترك يبحث عن نصفه الاخر

اشترك الان مجانا