طول فترة الخطبة عيوبها والحل

2016/05/28

الخطبة أمر لا غنى عنه فى عصر الألفية الثالثة حيث رغبة كلا الطرفين على التعارف قبل الزواج ، نعم فهو حق مشروع ، وعليه فرضت الخطبة ولكن ما الفترة الواجبة فى الخطبة ؟ وهل طول الخطبة تؤثر بالسلب ؟ وإذا كان كذلك فما الحل إذا ؟ حتما لا محالة أن تكون الخطبة طويلة شيئا ما وخاصة لكى يدرس كلا من الطرفين الآخر والطول هنا يساعد فى إزالة ستار التجمل الذى يعمل كلا الطرفين على اسدالة ، إذا طالما الأمر كذلك ما العيوب المتعلقة بطول فترة الخطوبة ؟ هى كثيرة جدا

سنسعى لأن نذكر منها الأهم والأبرز :

1-الفتور والملل :

لفظ أعرف أنه ثقيل لحد كبير لكن العادة العامة والتى تسيطر على كل البشر وهى الملل وخاصة إذا طال الأمر ، أتقصد أنى قد أمل من فتاة اخترتها بعناية ؟ تمتاز بالجمال وغيره من الصفات الحسنة ، نعم ولما لا وإن كانت ملكة جمال فحتما سيأتى يوماً وتشعر بالملل ، ألا تعلم أنك إن تزوجتها مع اليوم ومع الأخطاء الكثيرة وإن بسطت ستشعر بالملل ، ولكن الرباط الوثيق بينكما هو من يهون ويجعل الأمر لحظى ، فما بالك إن لم يربطكما غير الخطوبة ، وعلى هذا نرى كثير من الخطوبات التى لم تكمل بعد أن بقت زمناً طويلا .

2-انعدام الوقار بينكما :

إن صح القول فى كلمة إنعدام وإن فيمكن أن نقول التقليل لأبعد درجة ، فكيف ذلك؟ هذا هو النظام الفطرى الذى خلقنا عليه ، عندما يتقدم أحد لخطبة فتاة فالوقار بينهما يبلغ أعلى درجاته وبعد فترة يبدأ الوقار والهيبة تقل فى أعين بعضهما فما بالك بطول الفترة فى الخطوبة ، لتبدأ زواجك مع امرأة تحبك لا محالة لكن علو المكانة المطلوبة على الأقل مؤقتاً قد زال ، الهيبة التى أتحدث عنها يقصد بها هيبة داخلية فحتما هى زوجتك وتعاملك برقى ووقار أمام كل الناس ، لكنى أتحدث عن أمر داخلى له نتائجة البعدية أو المستقبلية .

3- كثرة الخلافات :

من الطبيعى أنه كل فترة يحدث مشكلة بينكما فهذه هى الطبيعة وغالبا ما تكون بسيطة لكن تخيل أن الخطوبة قد استمرت لسنوات فما مقدار المشاكل التى قد تقابلكما ؟ جميعها يحل حتماً ولكن النتائج السلبية المتروكة خافها قد يكون لها أسوء النتائج .

4-كثرة المصاريف :

هذا أمر يشتكى منه طاءفة كبيرة وخصوصا فى بعض المجتماعات وخاصة التى تضع طقوس معينة للخطوبة من أموال تنفق و”مواسم” وهدايا وأمور لا تحصى قد يكون الشاب العامل كل ما يستطيع توفيرة ينفق على خطيبته تبعاً للطقوس والعادات مع حبه لها ورغبته فى الإنفاق كل ما لديه عليها ليثبت ويبرهن لها مدى حبه ، شىء جميل لكن إذا رأى الشاب هذه المصاريف الكثيرة خلال فترة الخطوبة إذا طالت وجد الأمر جد عسير ، كان هو وهى أولى بهذه المصاريف فى زواجهما أولى من إنفاقها فما لا يغنى ولا يفيد .

أيضا النقاط كثيرة ومتنوعة والوقوف كان على الأهم والأكثر ترويجا بين الناس فى مجتمعاتنا العربية ، إذا فالعيوب كثيرة لدرجة أنها تطغى على الميزات ولكن هل هناك حل ؟ بكل تأكيد الحل هو العمل جاهداً على قصر المسافة فى الخطوبة وإن اضطررت لطول المسافة فاجعل خطوبتك على مرحلتين الأولى مبدئية بأن تعرف نفسك على أهل العروس وتبين رغبتك فى الخطوبة فى المستقبل القريب ومن ثم الخطوبة الفعلية .

أرى أن الفترة المناسبة للخطوبة تكون من 6أشهر وحتى عام هذه الفترة عن تجربة فعلية لعدد ليس قليل من الأشخاص .

أكثر من 7 مليون مشترك يبحث عن نصفه الآخر

اشترك الان مجانا