طرق التغلب على التفكك الأسري

2016/11/11

مما لاشك فيه أن الأسرة هي نواة المجتمع، واذا صلحت الأسرة صلح المجتمع، والعلاقة الطيبة بين أفراد الأسرة من اهم دعائم الأسرة، فيقول النبي عليه الصلاة والسلام : “من كان له ثلاث بنات، فصبر عليهن، فأطعمهن، وسقاهن، وكساهن، كن له حجاباً من النار ” لذلك من الأهمية بمكان التماس الأجر والثواب من عند الله على بذل المجهود والرغبة في إنجاح العلاقة الأسرية ، ولذلك لابد من التغلب على التفكك داخل الأسر عن طريق ما يلي :

1-الوعي :

اول خطوة في التغلب على اي مشكلة هي الوعي بها، لأنه من المستحيل أن تتغلب على مشكلة انت ليس لديك اي وعي بها ،وهذه الخطوة تفتح المجال لبقية الخطوات التي تليها، فلابد من ان يعي الزوج والزوجة ان التفكك الأسري داخل زواج اسلامي يعد مشكلة خطيرة تطل برأسها، وتؤثر على الابناء وعلى المجتمع ككل .

2- التواصل :

فالتواصل هو البطاقة السحرية التي لها القدرة على حل جميع المشكلات بين الزوجين، فيجب ممارسة مهارة التواصل في فترة تعارف جاد من اجل بناء جدار من الثقة والعلاقة الطيبة مع الطرف الاخر .

وايضا لابد من التواصل مع شريك الحياة ومع الابناء من اجل معرفة طموحات واهداف ورغبات كل فرد في الأسرة، من أجل علاقة أوثق وأعمق وأشد قوة مع كل أفراد الأسرة، وحتى تستطيع الأسرة حل جميع مشكلاتها وعبور كل الظروف مهما كانت ضاغطة او حالكة او مؤلمة .

3- تقسيم المهام :

لابد من تقسيم المهام داخل زواج اسلامي ، ولابد من ان يعلم تماماً كل شخص في الاسرة دوره والمهام التي تقع على عاتقه ، حتى لا يشعر اي فرد في الاسرة بالغبن او بأنه مهدر حقه او بأنه يتعرض للظلم او القهر .

4- تعلم مهارة حل المشكلات :

حل المشكلات مهارة يمكن تعلمها،لأنها مهارة مكتسبة ، ويجب ان يتم تعلمها منذ فترة تعارف جاد ، ويجب ممارستها بشكل قوي، لأن أي مهارة يتم صقلها وتقويتها عن طريق الممارسة، ويمكن للشاب والفتاة تعلم مهارة حل المشكلات عن طريق قراءة الكتب او حضور الدورات التدريبية التي تتحدث عن هذا الموضوع ، من اجل فهم اوضح للمشكلات التي سيقابلهما في حياتيهما .

5- التوقف عن اللوم :

لابد من التوقف عن لوم الطرف الاخر وتحميله مسئولية التفكك الأسري، لأن اللوم لن يؤدي إلى مكان ، فاللوم يجعل الشخص يركز على المشكلة وعلى ان المشكلة سببها شخص آخر ، وهنا لايقوم ببذل أي مجهود من أجل انجاح العلاقة ومن اجل التغلب على التفكك الأسري، وهذا يؤدي إلى زيادة الوضع سوء .

6- الأمل :

لابد وان يكون هناك أمل في ان المستقبل مليء بالاحداث الايجابية، وان الاسرة سوف تتغلب على التفكك الأسري ،حتى يتم بذل مجهود من اجل انجاح العلاقة داخل الاسرة، لأن الأمل يقوم بتحفيز سلوك الفرد ويدفعه بشكل أكبر لكي يصلح من علاقته بالطرف الاخر وعلاقته بكل أفراد الأسرة .

7- اللجوء إلى الله :

الله يجيب دعوة من يدعوه ، والدعاء مستجاب في حالة اليقين بالله، لذلك يعد الدعاء من أقوى الاسلحة للتغلب على التفكك الأسري، فعليك ان تدعو الله بأن يجعل أسرتك مليئة بمشاعر المودة والرحمة ، فكل شيء في الكون يحدث بإذن رب العالمين ، لذلك عليك ان تدعو الله ولكن يشترط اليقين ، لأن اليقين هو مفتاح استجابة الدعاء .

اكثر من 7مليون مشترك يبحث عن نصفه الاخر

اشترك الان مجانا