شكوك عاطفية

2022/11/23

كلنا نبحث عن الحب، لأن تواجدنا في علاقة عاطفية محبة يجعلنا نشعر بالأمان والاستقرار والسكينة
ولكن هناك العديد من الشكوك العاطفية التي تعصف بالعلاقة إذا لم يتم التعامل معها بحكمة وصبر وجلد وتوازن .

شكوك حول المستقبل :

في بداية أي علاقة يكون بداخل الفرد عدة شكوك حول مسار العلاقة
هل الطرف الآخر يريد علاقة طويلة الأمد أم أنه يريد علاقة عابرة
كما أن أي علاقة زواج يتواجد بها العديد من الشكوك أيضا
هل الطرف الآخر يريد الانجاب أم لا
كما أن أي علاقة بها تحديات مادية يتواجد بها العديد من الشكوك حول مواجهة المستقبل بقلة من المال
ولذلك فإنه لابد من مناقشة هذه الشكوك والأفكار مع الطرف الآخر بكل صراحة ووضوح وشفافية
لأنه في غالبية الأحيان تكون هذه الشكوك عبارة عن أوهام فقط داخل عقل الفرد .
اقرأ أيضا : ” كيف تتحدث مع شريكة حياتك بخصوص المستقبل ؟ ” .

الشكوك حول الخلافات :

الخلافات والمشكلات أمور طبيعية جدا في أي علاقة
ولذلك فإنه لابد من التواصل مع الذات والابتعاد عن الطرف الآخر بشكل جزئي بعد حدوث الخلافات
حتى لا يتحدث الفرد وهو غاضب ويزيد الطين بلة
فكل طرف وقت الصراعات يتساءل هل الطرف الآخر مناسب لي أم لا
ولذلك فإن التفكير في الانفصال عند حدوث الخلافات أمر شائع الحدوث
ولكن لابد ألا يتفوه الفرد بتفكيره في الانفصال عن الطرف الآخر عند حدوث مشكلة
لأن المشكلة سوف تحل ولكن سوف يبقى شعور الطرف الآخر تجاه ما قاله الفرد حول رغبته في الانفصال
مما يضيف مشكلة جديدة لهذه العلاقة
نتيجة هذه الشكوك حول الخلافات ، اقرأ أيضا : ” الحل الوسط في التعامل مع الخلافات “.

الشكوك حول الحب :

يتزوج الطرفين لأن كل طرف يشعر بحب الطرف الآخر
ولكن الحياة الزوجية تختلف كثيرا عن مرحلة الخطوبة
لأنه في الخطوبة كل طرف يقضي غالبية وقته بعيدا عن الطرف الآخر
ولكن بعد الزواج أصبح الطرفين تحت سقف واحد
ولذلك فإن كل طرف يعتاد تماما تواجد الطرف الآخر في حياته
فما كان يعد حلما في مرحلة الخطوبة من قضاء وقت أكبر بصحبة الطرف الآخر أصبح بعد الزواج حقيقة متكررة كل يوم
مما يصيب النفس بالملل
ولذلك فإن كل طرف يتواجد بداخله شكوك حول حقيقة حب الطرف الآخر له
لأن كل طرف لم يعد يتصرف بنفس الطريقة التي كان يتصرف بها في فترة الخطوبة
ولذلك فإنه لابد من معاودة التعامل بلطف وحنو بعد الزواج
فإن هذا يعمل على سد الفجوة التواصلية بين الطرفين
مما يعيد بريق مشاعر الحب بين الطرفين
ويمكن معرفة المزيد حول ذلك عن طريق قراءة مقالة بعنوان : ” هل الحب يعمل على تلوين الحياة ؟ ” .

ومن مجمل هذا يتضح أنه لابد من تجنب الاستسلام لهذه الشكوك العاطفية
لأن الاستسلام لها يعني نهاية العلاقة بين الرجل والمرأة
لأن كل طرف لن يستمع إلى الطرف الآخر ولن ينظر إلى المشكلة محل الخلاف من منظور الطرف الآخر
مما يقود إلى خلق فجوة مشاعرية بين الطرفين
ولذلك فإنه لابد من التواصل مع مرشد أسري إذا تعذر التواصل مع الطرف الآخر
من أجل المساعدة في تدفق المشاعر الجميلة بين الطرفين
اقرأ أيضا : ” 5 احتياجات عاطفية تؤثر على مسار العلاقات ” .

أكثر من 7 مليون مشترك يبحث عن نصفه الآخر

اشترك الان مجانا