تغير المشاعر في العلاقة مع شريك الحياة

2017/08/14

مما لاشك فيه ان العلاقة مع شريك الحياة تتعرض للتغيرات والازمات والمشاعر المتقلبة التي تختلف باختلاف الظروف ، فالتغيير حقيقة من حقائق الوجود التي لا يمكن انكارها ابدا ، ولكن هذا التغيير من اجل مصلحة الزوجين ، واذا تم التعامل مع المشاعر المتغيرة في العلاقة مع الشريك بشكل ناجح فإن هذا سينعكس بشكل ايجابي على العلاقة مع الشريك في الحياة الزوجية ، وهناك عدة مراحل متغيرة المشاعر في العلاقة مع الشريك ، ومنها ما يلي :

1-مرحلة الاعجاب :

هذه المرحلة اول مراحل العلاقة مع شريك الحياة ، وهي مرحلة الافتتان بالطرف الاخر ، وفي هذه المرحلة يرغب الشخص في التواجد مع الطرف الاخر لأطول وقت ممكن ، وهنا يركز الشخص على مميزات الطرف الاخر ولا يشغل باله بالعيوب ، وفي الغالب تكون هذه المرحلة في فترة التعارف .

2- مرحلة التفهم :

في هذه المرحلة تتفهم الشريك بشكل اكبر ، وهذا نتيجة التواصل لساعات طويلة معه في محادثات من اجل فهم اهتماماته ورغباته واسراره وما يحب وما يكره وما هي نظرته للمستقبل ، وهذه المرحلة تتسم بالرومانسية الشديدة ، وفي الغالب تكون هذه المرحلة في فترة الخطبة .

3- مرحلة الاضطرابات :

هذه هي مرحلة الخلافات في فترة الخطبة ، نتيجة تعارض الاهتمامات والرغبات والافكار ، وهي مرحلة لابد من ان يمر بها كل الناس مع شركاء حياتهم ، وهي تكشف مدى استجابة كل طرف للخلاف ، وماهو رد فعل كل طرف عندما تتعارض رغباته مع رغبات شريك حياته .

4- مرحلة التوقعات والرغبة في تغيير الاخر :

هذه المرحلة يدخل فيها الطرفان نتيجة التعارف على شخصية كل طرف ، وكل طرف يرى المستقبل نتيجة التوقعات التي يضعها بخصوص شريك حياته ، ويرغب كل طرف في تغيير سلوك الطرف الاخر بحيث يتناسب مع التوقعات التي يضعها لمستقبل العلاقة .

5- مرحلة الاخذ والعطاء :

هذه المرحلة تعتبر مرحلة يشعر بها الطرفان بالسعادة ، لأن كل طرف يقوم باشباع احتياجات الطرف الاخر ، ويشعر الطرفان بالامان والسكينة في العلاقة مع الشريك .

6- مرحلة اختفاء المشاعر الجميلة :

هذه المرحلة يتم فيها مقارنة حياة الزوجين بحياة الازواج الاخرين ، وفي هذه المرحلة يخبو ويختفي الشوق والامان في العلاقة مع الاخر ، وهذا نتيجة للشعور بالملل في العلاقة الحميمة ، ولابد من التواصل مع متخصص في الصحة الجنسية من اجل ايجاد حل لمشكلات العلاقة الحميمة التي يعاني منها الطرفان ، من اجل التمتع بحياة زوجية هنيئة .

7- مرحلة الثقة :

هذه المرحلة لا يمر بها اغلب الازواج ، لأن هذه المرحلة تعني المرور بكل المراحل السابقة بنجاح ، وهي تمتليء بالثقة والشفافية والاحترام والاستقرار والامان وكل المشاعر الجميلة .

ومن مجمل هذا يتضح ان هناك العديد من المراحل في العلاقة مع شريك الحياة والتي تؤثر جدا على مشاعر الطرفين في الحياة الزوجية .

ومن اجل معرفة تفاصيل اوضح واعمق عن الحياة الزوجية وتحدياتها ومشكلاتها وطرق حلها بأساليب بسيطة يمكنك زيارة موضوعات مودة . نت ، فهذه الموضوعات كتبت خصيصا من اجل مساعدتك على إنجاح علاقتك بشريك حياتك والتمتع بحياة زوجية مليئة بمشاعر المودة والرحمة والسلام والاستقرار النفسي .

اكثر من 7مليون مشترك يبحث عن نصفه الاخر

اشترك الان مجانا