تعلم الحب

2016/08/04

انت تعلمت الحب من والديك قبل ان تبلغ العام السادس من عمرك ، ولكنك غير مدرك لتأثير ذلك على حياتك العاطفية وعلى علاقة الزواج الاسلامي التي تجمعك بالطرف الاخر ، ولكن المشكلة هنا هو اعتيادك على ألا تحب وألا تتواصل مع الاخر .

اعترف امام نفسك :

أول خطوة هنا هو ان تتخلى عن كبرياءك وان تبدأ في الرغبة في إنجاح علاقة الزواج ، واسهل طرق التعلم هنا هو ان تبدأ من جديد في اكتشاف مفهوم الحب بين الرجل والمرأة ،
فإثراء العلاقة مع الاخر فن وعلم ، ولابد من بذل مجهود من اجله ، فبداخل كل منا روح تواقة لمشاعر الحب من الاخر .

الاحباط في العلاقات :

الكثير من الناس عندما يبدأون تحسين علاقتهم بالاخر من اجل تحسين الزواج فإنهم يكتشفون ان علاقتهم زادت سوءً ، لأنهم لم يتعلموا مهارات التواصل مع الاخر ،
والمشكلة الاخرى هنا هو ان العديد من الناس يريدون تغيير انفسهم من اجل التوافق مع الاخر ، ولكن كلما حاولت تغيير شخصيتك الحقيقية لإسعاد الاخر قلت قدرتك على حب شخصيتك الحقيقية ،
وعندما تواجه مشكلة في حب ذاتك فإنك تواجه ايضا مشكلة في حب الطرف الاخر ، كما انك لا تشعر بمشاعر الحب التي يكنها لك الطرف الاخر ، لأن كراهية الذات تعوقك من استشعار مشاعر الحب من الاخر .

توصيل مشاعرك للاخر :

تخفيض التوتر العاطفي في علاقة الزواج الاسلامي يعتمد على توصيل مشاعرك الحقيقية للاخر ، فالعديد من الناس يبرعون في إخفاء مشاعرهم الحقيقية ، لدرجة انهم يصدقون مشاعرهم الزائفة ، فالعديد من الناس يبتسمون عند الغضب ،
ويتصرفون بشكل غاضب عند الشعور بالخوف ، ويلقون باللوم على الاخر عندما يشعرون بالذنب تجاه شيء حدث ، ولكن قدرتك على استشعار مشاعر الحب تزيد كلما زادت قدرتك على التصريح بمشاعرك الحقيقية .

الغربة عن المشاعر :

كبت المشاعر يعتبر وسيلة يستخدمها الناس من اجل التكيف مع المواقف الضاغطة ، فنتيجة عدم القدرة على التعرف على المشاعر الحقيقية والتعبير عنها فقد تعلمت غالبا إخفاء هذه المشاعر وكبتها في أعماق عقلك اللاواعي ،
وبعد سنوات من ذلك تعتاد على كبت المشاعر التي تشعرك بعدم الامان في علاقتك بالاخر ، ومن هنا تصبح غريب عن مشاعرك الخاصة ، فتتوقف عن الشعور بالمشاعر الجميلة والسيئة معا ، ومن هنا تفقد الحياة حلاوتها ومعناها .

تحديد المشاعر الدفينة :

عندما تكبت مشاعرك وتقوم بدفنها فإنك تفقد التواصل مع ذاتك وهويتك الحقيقية ، ولكن عندما تمر بأي موقف سواء كان في الحياة الزوجية ام في اي جانب اخر من حياتك فإنك تمر بالعديد من المشاعر : الغضب والحزن والشعور بالذنب ، وعندما تتقبل كل هذه المشاعر فإنك تحصل في النهاية على الشعور بالحب ،
فمشاعر الحب ستجدها مدفونة تحت كل هذه المشاعر ، ومن اجل التسامح مع الاخر وحبه حب غير مشروط فإنك لابد وان تتخلص من كل المشاعر التي تعوق تدفق مشاعر الحب في العلاقة ،
فعندما تعبر عن مشاعرك السلبية فإنك بشكل اوتوماتيكي تستشعر مشاعر الحب ، ولكن عندما لا تعبر بشكل كامل عن هذه المشاعر فإنك تصبح سجين الشعور الذي لم تعبر عنه ، ولذلك بيدك تغيير علاقتك بالاخر عندما تغير علاقتك بمشاعرك .

ومن اجل معرفة تفاصيل اخرى عن مشاعر الحب بين الزوجين يمكنك زيارة موضوعات مودة . نت .

أكثر من 7 مليون مشترك يبحث عن نصفه الآخر

اشترك الان مجانا