موقع زواج عربي اسلامي
إتصل بنا نبذة عنا الرئيسية

تأثير نقص الثقة على العلاقات العاطفية

2021/01/12

الثقة هي عامود من أعمدة العلاقة بين الرجل والمرأة
لأن مشاعر الثقة بين الزوجين هي التي تجعل العلاقة طويلة الأمد
لأن العلاقات التي تفتقد إلى الثقة هي علاقات هشة وسهلة الكسر ولا تقوم بإشباع احتياجات الطرفين على المستوى طويل المدى
وهناك عدة علامات تشير إلى أن هناك اضطراب في الثقة داخل العلاقة ومنها ما يلي :

1- التجسس على الطرف الآخر بدافع انعدام الثقة :

التجسس على الطرف الآخر

في هذه الحالة يكون طرف ما ليس لديه مقدار جيد من الثقة في الطرف الآخر
ولذلك فهو يشك فيما يقوله الطرف الآخر بخصوص تفاصيل حياته
ولذلك فهو يحاول أن يقوم بالبحث عن الحقيقة
وذلك عن طريق فحص حسابه على مواقع التواصل الاجتماعي
من أجل البحث عن معلومات وأدلة من أجل التأكد من صدق الطرف الآخر
وهذه طريقة هذا الطرف من أجل التعامل مع مشكلات الثقة في العلاقة بينه وبين الآخر .

2- مشكلات الثقة تقود إلى التدمير الذاتي :

الشعور بعدم الرضا يحفز الشعور بالمرارة

التدمير الذاتي في العلاقات يحدث بشكل غير واعي
فهنا يقوم طرف ما بتدمير علاقته بالطرف الآخر نتيجة نقص الثقة بينهما
وذلك عن طريق التشكك في نواياه تجاه العلاقة
ولذلك فهو يكون لديه منظور سلبي تماما تجاه تصرفات الآخر
ولذلك فهو يقوم بلصق أدلة من تصرفات الطرف الآخر من أجل تقوية معتقداته السلبية حول العلاقة
مما يزيد من مشكلات الثقة بين الطرفين .


3- الايمان بعدم استحقاق السعادة نتيجة نقص الثقة :

عقلية الرجل تدفعه إلى عدم الوعي بأن سبب غضبه من الماضي

الفرد الذي يعاني من نقص الثقة في العلاقة مع الآخر يشعر بأنه لا يستحق أن يكون محبوبا
ولذلك فهو يرى نفسه على أنه ممنوع من السعادة الزوجية
ولذلك فهو يقوم بتفسير تصرفات الطرف الآخر بشكل سلبي تماما
كما انه لا يقوم بفتح قلبه بشكل كامل أمام مشاعر الحب التي تربط بينه وبين الآخر
وذلك لأنه لا يشعر بالأمان على الصعيد العاطفي
فهو متخوف دوما من نوايا الطرف الآخر تجاهه
ولذلك فهو يضع عراقيل أمام سعادته الزوجية
مما يزيد من التوتر داخل العلاقة
وهذا يزيد من معدل مشكلات الثقة بين الطرفين .

4- إخفاء المشاعر نتيجة انخفاض الثقة :

القلب المجروح مليء بمشاعر الخوف والقلق

الفرد الذي لديه مشكلات في الثقة على مستوى العلاقات يجد نفسه لديه مشكلة في التعبير عن مشاعره بحرية أمام الطرف الآخر
لأنه متخوف من أن يقوم الطرف الآخر باستغلال مشاعره ضده
ولذلك فهو يبقى مشاعره في طي الكتمان
مما يؤدي إلى أن العلاقة مع الطرف الآخر تصبح هشة تماما
لأن العلاقات العميقة طويلة المدى تعتمد على الثقة
ولذلك فإن الفرد هنا يزداد تخوفه من أن يلاقي خيبة الأمل في علاقته مع الآخر
وذلك نتيجة ألمه العاطفي من جراء علاقات سابقة
ويمكنك معرفة المزيد حول ذلك الأمر عن طريق قراءة مقالة بعنوان علامات القلب المجروح .

5- نقص الشعور بالامتنان نتيجة نقص الثقة :

معاناة الفرد من حالة كره الذات

العلاقات التي تقوم على الامتنان هي علاقات طويلة المدى وتمتليء بالدعم والتقبل والثقة
ولذلك فإن غياب مشاعر الامتنان عن العلاقات تعمل على زيادة التوتر بين الطرفين
لأن كل طرف يرى فقط عيوب الطرف الآخر ويتجاهل تماما مميزاته
مما يجعله يشعر بالاستياء والغضب والحزن والألم
لأنه لا يستطيع أن يتواجد في علاقة محبة وصحية وداعمة
مما يقلل من معدل الثقة داخل العلاقة مما يحيل العلاقة جحيما .

فيقول الله تعالى في سورة ابراهيم : ” لَئِن شَكَرْتُمْ لَأَزِيدَنَّكُمْ  ”

ومن أجل معرفة معلومات أخرى بخصوص العلاقات التي تربط الرجل والمرأة في ظل علاقة طويلة الأمد يمكنك قراءة مقالة بعنوان عقبات توازن علاقة الزواج الاسلامي في مدونة مودة للزواج .


مواضيع متعلقة :
 
 العودة الى حسابي
 التسجيل بالموقع
 طريقة استخدام الموقع
 
 
     
أعضاء متميزون
البحث المتقدم
المتواجدون الآن
قصص ناجحة
مدونة زواج
الحالات الصحية

 
مشترك   المسجلين :
تحميل   من التطبيق :
مودة . نت للـ زواج فقط ولامجال للتعارف للصداقة أو غيرها فسياسة الموقع قائمة على تعاليم الدين الإسلامي .
لإتاحة الفرصة لجميع الأعضاء , فإن التسجيل في موقع مودة مجاني , ومعظم الخدمات المتقدمة متاحة لجميع الأعضاء مجانا , لإتاحة الفرصة لجميع الأعضاء , فإن التسجيل في موقع مودة مجاني.

تطبيق مودة متاح في متجر الاندرويد

تطبيق مودة متاح في متجر ابل
الرئيسية    -    نبذة عنا    -    إتصل بنا    -    التسجيل    -    البحث المتقدم    -    مساعدة

شروط التسجيل    -    سياسة الخصوصية    -    الاسئلة الشائعة    -    تطبيق مودة

Instagram      Google Plus      Twitter      Facebook

جميع الحقوق محفوظة لموقع مودة . نت 2006 - 2018 ©