تأثير التقدير الذاتي على مسار العلاقات

2022/06/22

العلاقات العاطفية التي تربط بين الرجل والمرأة تتخذ مسارها عن طريق العقلية التي يتبناها كل منهما، ولذلك فإن معدل التقدير الذاتي له تأثير كبير على شكل العلاقة التي تربط الطرفين معا
لأنه كلما انخفض التقدير الذاتي كلما زادت مشاعر عدم الأمان داخل العلاقة
وكلما ارتفع التقدير الذاتي كلما زادت مشاعر المودة والرحمة داخل العلاقة .

كيف يؤثر التقدير الذاتي على العلاقة ؟

حب الذات قبل الدخول في علاقة عاطفية

تتأثر العلاقة بمعدل التقدير الذاتي لأصحابها
وذلك لأن انخفاض تقدير الذات يدفع الفرد بشكل غير واعي لأن يدخل في علاقات غير مناسبة لأنه يخاف من ألا يعثر على علاقة عاطفية
فالفرد هنا يرى أنه لا يستحق أن ينخرط في علاقة يسودها الاحترام والمشاعر الجميلة
ولذلك فإنه يقع في حب من يعامله بشكل سييء
كما أن الفرد هنا يخاف من الرفض والترك
ولذلك فإنه ربما يوافق أو يرفض سلوكيات معينة بغرض ارضاء الطرف الآخر على حساب نفسه
أو ربما يقوم الفرد بإنكار احتياجاته داخل العلاقة
وذلك لأنه يرى أنه غير جيد بصورة كافية أو أنه لا يستحق الحب من الطرف الآخر .

مظاهر انخفاض التقدير الذاتي :

الكذب على الذات

الفرد الذي لديه مشكلات في التقدير الذاتي لديه حساسية مفرطة تجاه النقد
فهو يفسر كل شيء بشكل شخصي
ولذلك فإنه يسهل عليه أن يشعر بأنه غير جيد بصورة كافية وغير محبوب داخل العلاقة بسبب أقل كلمة انتقاد
كما أنه لديه صعوبة في التحكم في الحوار الداخلي السلبي لديه
فهو ينتقد ذاته بصورة كبيرة لأتفه الأسباب
كما أنه يرى أنه لا يتمتع بأي مميزات لأنه يرى عيوبه فقط
كما أنه يرى أن أي شخص آخر أفضل منه ويستحق مستقبل عاطفي أفضل
ولكنه يرى نفسه على أنه الأسوء على الاطلاق
كما أنه يريد الابتعاد عن الآخرين
لأنه لا يريد التعرض للانتقاد من قبلهم
كما أنه لا يريد التعرض لمواقف محرجة أو مهينة عند التعامل معهم
كما أنه يفضل المكوث داخل منطقة الراحة الخاصة به
ولذلك فهو لا يريد المخاطرة أو تجربة أنشطة جديدة
مما يجعل العلاقة معه مليئة بالاستقرار ولكنها مملة جدا أيضا .

خطوات التعافي من انخفاض التقدير الذاتي :

اهمال العناية بالذات

من ضمن الخطوات التي يجب اتباعها عند الرغبة في زيادة معدل التقدير الذاتي أن يمارس الفرد نشاط يحبه
فهذا يعمل على إشعاره بشعور جيد
مما يزيد من معدل التقدير الذاتي
كما أن العمل التطوعي مفيد جدا في هذا الصدد
لأن الفرد هنا يشعر بأن له دور مهم في حياة أشخاص آخرين
كما أن الامتنان له مفعول السحر في هذا الأمر
فيمكن كتابة خمسة صفات إيجابية يتمتع بها الفرد في صباح كل يوم على جانب من ورقة بيضاء ويمكن كتابة خمسة صفات إيجابية يتمتع بها الشريك على الجانب الآخر من الورقة
فهذا يعمل على تدفق المشاعر الإيجابية داخل العلاقة
كما أن هذا يزيد من شعور الفرد باستحقاقه لعلاقة محبة وصحية مع شريك حياته
كما أن التواصل مع مرشد أسري يعمل على التحرر التام والسريع من مشكلات تقدير الذات
لأن المرشد الأسري سوف يساعد الفرد على التعافي من صدمات الماضي التي سببت انخفاض تقدير الذات

ومن مجمل هذا يتضح أن الحزن على ما حدث في الماضي والقلق بخصوص المستقبل يعمل على زيادة مشكلات التقدير الذاتي التي يعاني منها الفرد
ولذلك فإن العيش في اللحظة الحالية يزيد من فرص السعادة العاطفية
ويمكن معرفة المزيد حول ذلك عن طريق قراءة مقالة بعنوان : ” خطوات العيش في اللحظة في علاقتك العاطفية ” في مدونة موقع مودة للزواج الإسلامي .

اكثر من 7مليون مشترك يبحث عن نصفه الاخر

اشترك الان مجانا