تأثير ادمان الحب على العلاقة بالنفس

2022/07/25

العلاقة بالنفس تؤثر وتتأثر بالعلاقة مع الطرف الآخر، ولذلك فإن ادمان الحب له تأثير كبير على شكل العلاقة مع النفس
لأن عدم الاستقرار العاطفي الناتج عن ادمان الحب يجعل الفرد يتوقف عن الاهتمام بذاته من أجل الانغماس التام في الاهتمام بالطرف الآخر

ادمان الحب وتقلب المزاج :

إدمان الوقوع في الحب تقبع جذوره في الطفولة المبكرة

الفرد الذي يعاني من الإدمان يجد ذاته منتعش وذو مزاج رائع في يوم
ويجد ذاته كئيب وحزين وممتليء بالامتعاض في يوم آخر
فهو يفكر كثيرا بخصوص مسار العلاقة
فهو يخطط لما ينفع العلاقة ويفكر فيما لا ينفع العلاقة
كما أنه يتحدث كثيرا بخصوص العلاقة مع أصدقاءه
كما أن تركيزه في العمل يقل بمعدل كبير
لأن ذهنه منشغل تماما بالتفكير في تبعات العلاقة
كما أن الفرد ربما يشعر بمشاعر خوف أو قلق أو حزن بدون أي سبب
وذلك لأنه يخاف من أن يتكرر مرة أخرى الألم الذي عاشه في طفولته
لأن علاقات الحب غالبا يجذب فيها الفرد خبرات مماثلة لما عاشه في الطفولة
ولذلك فإن الفرد يخاف من أن يشعر بأنه غير محبوب وغير آمن في حياته .

ادمان الحب والتقدير الذاتي :

التعاسة الزوجية تؤدي إلى الادمان

ادمان الحب يؤثر بشدة على معدل التقدير الذاتي
لأن الفرد يواجه مشاعر متقلبة ومتضاربة
ولذلك فإنه لا يعلم هل يستمر في العلاقة أم يخرج منها
كما أنه يجد ذاته يتحدث بشكل سلبي جدا مع نفسه
فهو يرى أنه معيوب وأنه سييء وأنه لا يستحق الحب
كما أن باقي جوانب حياة الفرد تتأثر بشدة نتيجة انخراط الفرد تماما في التفكير في مستقبل العلاقة
لأن الفرد يهمل تماما العناية بذاته
فهو يهمل وجباته الغذائية وساعات نومه .

ادمان الحب والثقة :

ادمان الدراما يجعل الفرد يتوقع الأسوء

الفرد الذي يعاني من الإدمان لديه مشكلات في الثقة في علاقته بالآخر
وذلك لأنه مر بخبرات مؤلمة في طفولته
ولذلك فإنه فقد الثقة في الحب وفقد الثقة في أن هناك من يستطيع أن يحبه بدون أن يؤذيه
و يرى نفسه على أنه شخص سييء
ولذلك فإنه يخاف من أن يتركه الطرف الآخر من أجل شخص آخر
و يختبر مشاعر غيرة زائدة عن الحد
كما أنه يريد التواصل مع الطرف الآخر بشتى الطرق عندما لا يكون الطرف الآخر بجانبه .

ادمان الحب وفقدان التحكم :

إدمان دراما العلاقات يقلل من التحكم في المشاعر

الفرد الذي يعاني من الإدمان يعتقد أنه لا يستطيع أن يعيش بدون الآخر
ولذلك فإنه يتحمل أوضاع سيئة جدا داخل العلاقة وذلك لأنه لا يريد أن تنتهي هذه العلاقة
مما يجعله يفقد كرامته وحبه لنفسه من أجل البقاء داخل هذه العلاقة .

ومن مجمل هذا يتضح أن ادمان الحب يجعل الصورة الذاتية للفرد مشوهة وشديدة السلبية
مما يجعله مستنزف دوما على المستوى النفسي والعاطفي
ولذلك فإن التواصل مع مرشد أسري مفيد جدا في هذا الصدد
لأن المرشد الأسري يساعد الفرد على التخلص من العقبات الداخلية التي تمنعه من الانخراط في علاقة محبة وصحية بشكل طويل الأمد
ويمكن معرفة أسباب ادمان الحب عن طريق قراءة مقالة بعنوان : ” الخوف من الوقوع في الحب ” في مدوة موقع مودة للزواج الإسلامي .

اكثر من 7مليون مشترك يبحث عن نصفه الاخر

اشترك الان مجانا