بنك الحب ……للمرأة والرجل

2016/06/04

يعتبر الزواج لقاء بين ثقافتين …. وذوبان بين حضارتين …..وامتزاج عقلين كلا منهما لديه آرائه وعاداته وأفكاره وهذا الإلتقاء يحتاج إلى أفكار تروى هذا الإلتقاء الفكرى والعاطفى لكى تقوى هذه العلاقة و تصل إلى حالة الإستقرار النفسى فإليكى عزيزتى أسرار بنك الحب حتى تصلى إلى قلب زوجك

أولا إهتمى عزيزتى بعنصر الإثارة لإنه الأهم بالنسبة للرجل

وحاولى أن تبهريه وفكرى كثيرا فى طرق لإبهاره يمكنك تهيئة جو البيت أو إعداد عشاء رومانسى وإرتداء الثياب التى تستهويه يمكن أن تتصلى به فى العمل وتسألى عن أحواله وكذلك يمكنك تلبية مطل قد طلبه منك من قبل ولم تلبيه فيتفاجئ بتلبيتك له

ثانيا إكسرى حاجز الملل والروتين

فتوقع زوجك لإفعالك من أسوء الأشياء ومعرفة خطواتك المقبلة سلفا شئ مؤسف وحزين إذ أن الإبداع كاسر للتوقعات وهو كلمة السر للتغيير كى تمتلكى قلب زوجك فالزواج حياة يجب أن تكون متجددة فإن لم يعتاد زوجك على شئ ما منك فافعليه ودلليه

ثالثا إذا أخطأ زوجك يوما فعليكى أن تسامحيه وتصالحيه

فجميعنا يخطئ والحياة تضحيات فالتسامح والتغافل عن الأخطاء سحر وبلسم يهدئ كثيرا من توتر الحياة ويخفف من الضغط المستمر من الحياة فلا تزهدى فيه

رابعا يجب أن يشعر الزوج بضعفك الأنثوى

فهذا الضعف يسحر كل الرجال فدعيه يشعر بروجولته وأنه ملكك وأستحوذ عليك لاعبيه بضعفك الأنثوى وستملكينه حتما

خامسا حاولى دائما التخلص من السلوكيات السلبية التى تعكر صفو الزواج

كالجدال الغير مجدى ومقارنته بالأخرين وتذكيره دائما بالأعباء والمشكلات المادية فهذه السلوكيات كفيلة بتعكير صفو الحب والتفاهم ودفعه إلى زهدك والبعد عنك فتخلصى منها

خطابة

سادسا يجب عليكى إبداء الإحترام وعدم العناد

فالزواج الإسلامى يقوم ويعتمد على الإحترام المتبادل بين الزوجين وبدونه تكون حياة صعبة وكذلك من طرق إبهار زوجك هى إحترامك له لإن إحترامك لزوجك هو إقرار منك برجولته وقوامه أما عنادك فهو إقرار له بأنك تستخفين به وبقراراته فهناك فرق بين العناد الصارم والتسليم المطلق فيجب أن تقفى فى المنطقة الوسطى بينهما التى تكونين فيها مطيعة بلا تسلط ومطيعة بلا سلبية وهكذا تطبقين الإحترام بإحترافية وتمكن

سابعا دائما طالبى بحقك فيه

وإذا كان ممن يجلسون لساعات أمام شاشات التلفاز والكمبيوتر وهذا من الأشياء المنتشرة خاصة هذه الأيام وعصبيتك وصراخك عليه لن يزيده إلا إصرارا على العناد وعدم الإلتفات إليك وكذلك تجاهلك له سيعطى نفس النتيجة لذلك حاولى أن تهزمى المبيوتر والتلفاز وأن تفوزى به لنفسك فالزوج يسعد كثيرا عند يرى إصرارك على الفوز به وإكتسابه

ثامنا حاولى التقرب لله والتعبد لله بعشقك له

حيث أن تزين الزوجة لزوجها هو نوع من أنواع العبادة وطاعته سبب لنيل رضا الله فعليكى حفظ حقوقه والرصانه والهدوء فى غيابه فالتزين له وطاعته من الأمور التى تجلب لكى الكثير من الثواب تحصدين من خلالها ثمن الجنة ورضا الله

وكذلك الزوج له دور فعال فى بنك الحب

فعليه أيضا أن يكون ساحرا لزوجته كما تفعل الزوجة بالمثل فإليك عزيزى ما يمكنك القيام به من الأمور التى تسعد زوجتك وتملك قلبها فالزوج الساحر بالنسبة للمرأة هو الرجل الذى يستطيع أن يتواصل معها عاطفيا كالتفاصيل اليومية وأبسطها الإبتسامة فى وجهها

فيجب عليك أن تتفهم زوجتك وأن وألا تسخر منها لإنه كلما أحست المرأة بقربك منها وإصغائك وإحتوائك لها كلما كانت فى شوق وزيادة حب لك فالزواج الإسلامى دائما وأبدا يقوم على التفاهم وكذلك يجب أن تعطى زوجتك الثقة فى نفسها وفى أنوثتها وتفكيرها وسلوكها

اكثر من 7مليون مشترك يبحث عن نصفه الاخر

اشترك الان مجانا