المرأة التي نشأت في أسرة نرجسية

2016/03/08

الشخص النرجسي هو الشخص المغرور الذي يرى نفسه على انه محور هذا الكون ، ولا يهتم بأحد إلا ذاته فقط ، الاسرة التي نشأت فيها المرأة تقوم بتشكيل سلوكها وشخصيتها وافكارها ، فالاطفال يتعلمون كل شيء من الوالدين ، وعندما يكون أحد الوالدين يتسم بالنرجسية فإن ذلك يلقي بظلاله على شخصية الفتاة ، مما يؤثر على علاقتها بشريك حياتها داخل مؤسسة الزواج الاسلامي ، وهناك عدة علامات تعرف بها المرأة التي نشأت في اسرة نرجسية ، ومنها ما يلي :

1-انخفاض الثقة بالنفس :

فالفتاة التي نشأت في اسرة وكان أحد والديها يهتم فقط بنفسه ، لدرجة انه يقوم بإهمالها تماما ، ويقوم بإلقاء اللوم عليها لأي شيء يحدث حتى وان كان هذا الشيء لا يخصها ولا يمت لها بصلة ، فهنا هي لا تشعر بوجودها من الاساس ، وتشعر بعدم قيمتها ، مما يؤدي إلى انخفاض الثقة بالنفس ، ولذلك على الرجل ان يتفهم معاناتها .

2- إسعاد الاخرين على حساب الذات :

فهذه الفتاة قد عانت كثيرا جدا من اجل ان تحصل على القبول من والديها ، ولكن اذا كان أحد الوالدين نرجسي فإنه يكون كثير الانتقاد ، وينتقدها مهما فعلت ، فيكون من المستحيل الحصول على رضاءه ، ولذلك فهي تقوم بإسعاد الاخرين على حساب نفسها ، من اجل ان تحصل على رضاءهم ، لتحقيق ما فشلت به داخل الاسرة ، وربما تختار شريك حياة يماثل الوالد النرجسي من اجل خلق نفس المعاناة ونفس الصراع الذي عاشته مع اسرتها ، ولكن بشكل اخر داخل علاقة الزواج الاسلامي ، ولكن هذا يتم بدون وعي منها .

3- فقدان الاتجاه :

الطفل بحاجة إلى وقوف والديه بجانبه من اجل الحصول على الدعم في اتخاذ القرارات ، ولكن عندما تعيش الفتاة في اسرة بها والد نرجسي فإنه يقوم بإهمالها تماما ، فتشعر بفقدان الاتجاه ، فهي لا تعلم بالضبط ماهو المناسب وما هو غير المناسب ، لانها فقدت اتصالها مع ذاتها ، لانها لا تشعر بذاتها من الاساس ، لان محور حياة الاسرة يدور فقط حول الوالد النرجسي .

4- مشكلات في الصحة النفسية :

لان الشخص النرجسي يقوم بالاستخفاف والسخرية ممن حوله ، وينفجر غاضبا بدون اي سابق انذار ، فهذا يجعل ابنته تعاني من مشكلات في الصحة النفسية نتيجة ذلك ، وهذا بالطبع ينعكس على علاقتها بشريك حياتها اثناء الارتباط بغرض الزواج ، فتجدها تعاني من الاكتئاب أو نوبات الهلع أو القلق.. الخ

5- الشك :

المرأة التي نشأت في اسرة نرجسية تجدها تعاني من نقص الثقة في الاخرين ، لان اهلها والذين خلقوا لكي يحموها هم اكثر الناس الذين جرحوها وأذوها ، ولذلك فهي تتوقع الاذى من الاخرين ، ولذلك على الرجل ان يتفهم ذلك عندما يواجه مشكلات في ثقتها به ، لانها لا تريد ان تتألم مرة اخرى معه داخل علاقة الزواج .

ومن مجمل هذا يتضح ان المرأة التي نشأت في اسرة نرجسية لديها صعوبات في إقامة علاقات صحية مع شريك حياتها ، وذلك نتيجة لما عاشته داخل الاسرة ، ولكن على الرجل ان يصبر عليها ،

يقول الله تعالى في سورة آل عمران : ” يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اصْبِرُوا وَصَابِرُوا وَرَابِطُوا وَاتَّقُوا اللَّهَ لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ ” .

ومن اجل معرفة تفاصيل اكثر وضوحا عن الشخص النرجسي وكيف يرى العالم ، وكيف يؤثر ذلك على علاقته بشريك حياته يمكنك زيارة موضوعات مودة . نت .

اكثر من 7مليون مشترك يبحث عن نصفه الاخر

اشترك الان مجانا