موقع زواج عربي اسلامي
إتصل بنا نبذة عنا الرئيسية

السعي وراء الكمال والمثالية على المستوى العاطفي

2020/02/26

بعض المقبلين على الزواج يبحثون عن الكمال والمثالية
مما يقودهم إلى تجنب الدخول في علاقات عاطفية أو افتعال المشكلات في العلاقات التي يدخلونها
وذلك نتيجة أنهم لا يستطيعون تحمل العيوب أو الأخطاء التي يرتكبها الطرف الآخر
فالسعي وراء الكمال والمثالية يؤثر بشدة على مدى كفاءة وجودة العلاقات
وهناك عدة علامات للسعي وراء الكمال والمثالية على المستوى العاطفي ومنها ما يلي :

1- الرعب الشديد من ارتكاب الأخطاء على المستوى العاطفي :

الرعب الشديد من ارتكاب الأخطاء على المستوى العاطفي

هنا يخاف الفرد بشدة من أن يقوم بإرتكاب خطأ ما على المستوى العاطفي
فهو يشك بشدة في ذاته
ويرى أن ارتكاب أي خطأ هو عبارة عن فشل ذريع
ولذلك فهنا يقوم بتجنب أي موقف يقوده إلى ارتكاب أي خطأ على المستوى العاطفي
فهو يقوم بالحكم السلبي على ذاته بشكل شديد جدا
ولذلك فهو يمتنع عن التعارف على مرشحين للزواج وذلك من أجل السيطرة على خوفه الشديد
ولكنها بالطبع سيطرة زائفة تماما
لأن الخوف ما زال بداخله ولم يتعامل معه
ويمكنك معرفة معلومات أخرى بخصوص الخوف من الفشل على المستوى العاطفي عن طريق قراءة مقالة بعنوان
الخوف من الفشل على المستوى العاطفي 1


2- اتخاذ القرارات بناء على الخوف وليس الحب :

اتخاذ القرارات بناء على الخوف وليس الحب

الفرد الذي يسعى وراء الكمال والمثالية على المستوى العاطفي يجد نفسه بشكل غير واعي يقوم بإتخاذ قراراته بناء على مشاعر خوفه
فهو يرى نفسه على انه ليس جيدا بما فيه الكفاية
فهو يشك في قدراته ومهاراته التي تتيح له جذب شريك حياة مناسب
فهو يفقد الأمل في أن يجد توأم روحه لأنه يضع الكثير من المواصفات المستحيلة لشريك حياته المحتمل
ولذلك فهو يرى أن فرص ارتباطه محدودة تماما
ولذلك فهو يشعر بالبؤس والشقاء نتيجة أن وضعه العاطفي لا يرضيه بشكل كامل .

3- منع الذات من بداية أي علاقة على المستوى العاطفي :

الخوف من تقديم الدعم النفسي

كلما زاد خوف الفرد من ارتكاب الأخطاء وكلما بحث الفرد عن الكمال والمثالية على المستوى العاطفي كلما منع نفسه من دخول أي علاقة عاطفية
لأنه يتساءل دوما عن عواقب ارتكابه لخطأ ما
ولكن كلنا نرتكب العديد من الأخطاء
وهذه الأخطاء تعتبر فرصة ثمينة جدا ومثمرة للتعلم والنمو وتطوير الذات
فعلينا تقبل أخطاءنا

وجاء في الحديث عن أبي هريرة رضي الله عنه أن النبي صلى الله عليه وسلم قال : ” وَالَّذِي نَفْسِي بِيَدِهِ لَوْ لَمْ تُذْنِبُوا لَذَهَبَ اللَّهُ بِكُمْ وَلَجَاءَ بِقَوْمٍ يُذْنِبُونَ فَيَسْتَغْفِرُونَ اللَّهَ فَيَغْفِرُ لَهُمْ ” .

ومن مجمل هذا يتضح أنه لابد من ضبط توقعاتك بخصوص علاقتك بشريك حياتك
لأن توقع الكمال والمثالية من الطرف الآخر لن يفيدك أبدا
ويمكنك معرفة تأثير ذلك عن طريق قراءة مقالة بعنوان3 توقعات خاطئة في العلاقة الزوجية
كما انه لابد من تقبل الأخطاء التي ترتكبها
وأن تقوم بإعطاء نفسك فرصة للدخول في علاقات عاطفية تقود إلى علاقة زواج اسلامي
فلابد من أن تقوم بمواجهة مخاوفك من أجل أن تتحرر منها
ويمكنك التواصل مع مرشد أسري لمساعدتك في التعامل مع ما يقلقك على المستوى العاطفي .

ومن أجل معرفة تفاصيل أخرى بخصوص العلاقات الزوجية وكيف يمكنك إنجاح علاقتك بشريك حياتك يمكنك قراءة مقالة بعنوان عقبات توازن علاقة الزواج الاسلامي في مدوة موقع مودة للزواج .


مواضيع متعلقة :
 
 العودة الى حسابي
 التسجيل بالموقع
 طريقة استخدام الموقع
 
 
     
أعضاء متميزون
البحث المتقدم
المتواجدون الآن
قصص ناجحة
مدونة زواج
الحالات الصحية

 
مشترك   المسجلين :
تحميل   من التطبيق :
مودة . نت للـ زواج فقط ولامجال للتعارف للصداقة أو غيرها فسياسة الموقع قائمة على تعاليم الدين الإسلامي .
لإتاحة الفرصة لجميع الأعضاء , فإن التسجيل في موقع مودة مجاني , ومعظم الخدمات المتقدمة متاحة لجميع الأعضاء مجانا , لإتاحة الفرصة لجميع الأعضاء , فإن التسجيل في موقع مودة مجاني.

تطبيق مودة متاح في متجر الاندرويد

تطبيق مودة متاح في متجر ابل
الرئيسية    -    نبذة عنا    -    إتصل بنا    -    التسجيل    -    البحث المتقدم    -    مساعدة

شروط التسجيل    -    سياسة الخصوصية    -    الاسئلة الشائعة    -    تطبيق مودة

Instagram      Google Plus      Twitter      Facebook

جميع الحقوق محفوظة لموقع مودة . نت 2006 - 2018 ©