القلق بخصوص العلاقات

2017/01/28

القلق داخل الزواج الاسلامي يمكنه ان يقلب العلاقة إلى جحيم ، فالشخص القلق يشعر دوما بعدم الامان ، وكأن العالم الخاص به سوف ينهار في اي لحظة ، فلذلك الشخص القلق يؤثر على مشاعر شريك حياته بشكل سلبي ، لان المشاعر معدية ، وهناك عدة خطوات تجعلك تتعامل مع القلق الخاص بك ، ومنها ما يلي :

1-التوقف عن التحكم في كل شيء :

فالشخص القلق يشعر وكأنه لابد وان يتحكم بكل شيء ، من اجل ان يشعر بالامان ، فعدم الاستقرار والجهل بالمستقبل ، يشكلان مصدر تهديد بالنسبة له ، ولكن الله يدبر الامر ، ولذلك عليك ان تتوقف عن التحكم في كل شيء ، فأنت عليك ان تسعى فقط ، فهذا سوف ينعكس بشكل ايجابي على علاقة الزواج الاسلامي الخاصة بك ، فقال الله تعالى في سورة النجم : ” وأن للانسان ليس إلا ما سعى ” .

2- الوعي بأن مشاعر القلق تجرح الشريك :

لابد وان تعلم تماما ان مشاعر قلقك هذه ليست تجرحك انت فقط ، وانما تجرح ايضا الطرف الاخر ، لانه عندما تشعر بعدم الراحة ، فإنه من المستحيل ان يشعر معك اي شخص بالراحة ، خاصة في علاقة الزواج التي تربطك بشريك حياتك ، فمشاعر قلقك هذه تدفعه بعيدا عنك .

3- البوح بالمخاوف :

فعندما تشعر بمخاوف معينة بسبب احداث معينة حدثت لك ، عليك ان تبوح بمخاوفك هذه للطرف الاخر ، لانك عندما تشارك مخاوفك مع الاخر تشعر بضآلة مخاوفك ، وانها ليست بهذا الحجم الكبير ، مما يجعل هذه المخاوف تتلاشى او على الاقل تعلم كيف تتعامل معها داخل الزواج .

4- العيش في اللحظة الحالية :

عندما تشعر بالقلق هذا معناه انك تعيش في المستقبل ، فالقلق يعد مؤشر على انك لابد وان ترجع بعقلك إلى الواقع الذي تعيشه ، فعندما تكتشف انك تعيش مشاعر القلق ، عليك ان تأخذ نفس عميق وتشعر بجسدك الذي يجلس على الكرسي وتركز في ما تراه في الغرفة التي تتواجد فيها ، من اجل تدرب عقلك على العيش في اللحظة الحالية .

5-معرفة ما يشعل مخاوفك :

فالوعي بالمخاوف هي من اهم خطوات التغلب على القلق ، فلابد وان تكتشف ما الذي يشغل تفكيرك لدرجة انك تقلق بشأنه ، وعليك ان تضع بدائل لسيناريوهات عقلك السلبية ، لانه عندما تترك حياتك بدون بدائل محتملة ، فإنك بذلك تقع فريسة للقلق ، فقال الله تعالى في سورة الفتح : ” هُوَ الَّذِي أَنزَلَ السَّكِينَةَ فِي قُلُوبِ الْمُؤْمِنِينَ لِيَزْدَادُوا إِيمَانًا مَّعَ إِيمَانِهِمْ وَلِلَّهِ جُنُودُ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضِ وَكَانَ اللَّهُ عَلِيمًا حَكِيمًا ” .

ومن مجمل هذا يتضح ان القلق والمشاعر السلبية عموما لا تؤثر على الفرد فقط ، وانما تؤثر على من يحيطون به ، خاصة افراد اسرته .

ومن اجل معرفة تفاصيل ومعلومات عن الخوف وعدم الامان ، والضغوط النفسية والاكتئاب ، والقلب المجروح وطرق التعامل مع مختلف مشاعرك التي تشعر بها ، والتي تؤثر على علاقتك بشريك حياتك ، يمكنك زيارة موضوعات مودة . نت .

أكثر من 7 مليون مشترك يبحث عن نصفه الآخر

اشترك الان مجانا