الفوائد الصحية للعلاقة الحميمة

2016/04/14

ممارسة العلاقة الحميمة بانتظام يجعل الزوجين يشعران بالقرب من بعضهما البعض وأيضا يمكن أن تجعلهما العلاقة الحميمة جسميا أكثر صحة لأنها تقوم باطلاق العديد من الهرمونات في جسم الزوجين التي تقوي الرابطة بينهما وأيضا تؤثر على الجهاز المناعي والصحة النفسية .

العلاقة الحميمة لها فوائد على المستوى الجسمي والنفسي ومن هذه الفوائد ما يلي :

1-علاج الصداع :

أثناء العلاقة الحميمة يتم اطلاق هرمون الاوكسيتوسين وهرمون الاندورفين والمورفين الذي يؤثر على الجهاز العصبي المركزي وأوضحت العديد من الدراسات أنه نتيجة لويادة هرمون الاندورفين في الجسم فإن الألم في الرأي أو في الجسم عامة يتم القضاء عليه .

2- القضاء على الأرق :

ثبت علميا أن الأزواج الذين يتمتعون بعلاقة حميمة منتظمة فإنهم يعانون بشكل أقل من الأرق ويتعاملون بشكل أفضل مع الضغوط والأزمات فالعلاقة الحميمة ليست تحسن فقط النوم وبكنها أيضا تقوم بتحسين الحالة المزاجية خلال اليوم وأيضا عندما ينام الشخص جيدا ويكون لديه ثقة في نفسه فإنه كل شيء بعد ذلك يصبح أسهل .

3- تحسين الدورة الدموية :

أثناء ممارسة العلاقة الحميمة يتدفق الدم بصورة أسرع ويصبح التنفس أسرع ويزداد معدل نبضات القلب ونتيجة ذلك فإن الجسم يأخذ جرعة من الاكسجين ويتخلص من السموم وبعبارة أخرى فإن العلاقة الحميمة تعمل على تنقية الجسم من السموم من أجل العيش بصورة أفضل وأكثر صحة .

4- الاقلال من الأصابة بنزلات البرد :

لا أحد يحب أن يصاب بنزللات البرد والانفلونزا لذا أمام الأزواج فرصة جيدة من أجل الاقلال من الاصابة بنزلات البرد عن طريق ممارسة العلاقة الحميمة التي تقوم بتقوية الجهاز المناعي لمقاومة الأمراض والبعد عن الاصابة بالانفلونزا ونزلات البرد وهذا طبقا لدراسة في جامعة بنسلفانيا .

5- الشباب والنضارة :

العلاقة الحميمة تقوم بتقوية الجهاز المناعي وتقوم بتجديد الخلايا وتخلق مشاعر السعادة والراحة وهذا ينعكس على التعبيرات الوجهية وحالة البشرة ولمعة العيون وأثبتت دراسة في مستشفى باسكتلندا أن الأزواج الذين يمارسون العلاقة الحميمة بانتظام يظهرون أقل من عمرهم الحقيقي بسبع سنوات إلى اثنى عشر سنة لذلك على الأزواج الذين يرغبون في أن يظهروا بعمر أقل من عمرهم الحقيقي ممارسة العلاقة الحميمة بانتظام مع أزواجهم .

6- حرق السعرات الحرارية :

بالطبع العلاقة الحميمة لا تغني عن التمرينات الرياضية ولكن العلاقة الحميمة تحرق 5 سعرات حرارية في كل دقيقة معنى ذلك أن العلاقة الحميمة تحرق سعرات أكثر من السعرات التي يحرقها مشاهدة التلفاز لأنه يتم فيها استخدام العديد من العضلات وهناك دراسة أشارت إلى أن العلاقة الحميمة تحرق في المتوسط 150 سعر حراري .

7- تخفيض معدل الاصابة بالأزمات القلبية :

فالحياة الجنسية الجيدة تفيد القلب وأيضا تساعد في عمل توازن في مستويات الاستروجين والتوستوستيرون في الجسم وإذا تم انخفاض أي من هذه الهرمونات تحدث العديد من المشكلات مثل أمراض القلب .

8- الاقلال من معدل الاصابة بالسرطان :

أثبتت الدراسات على أزواج يمارسون العلاقة الحميمة بانتظامع وأزواج آخرين لا يمارسون العلاقة الحميمة بانتظام أن العلاقة الحميمة تقلل من معدل الاصابة بسرطان البروستاتا للرجال وسرطان الثدي بالنسبة للنساء وهذا شيء هام جدا يجب على كل الأزواج معرفته .

9- الثقة بالنفس :

الأزواج الذين يختبرون علاقة حميمة ناجحة لديهم ثقة بالنفس بمعدل أعلى وصورة ذاتية ايجابية أكثر من الأزواج الذين لا يهتمون بالعلاقة الحميمة فالعلاقة الحميمة تجعل الفرد يشعر بالجاذبية الجنسية وانه مرغوب من الطرف الآخر مما يؤثر على ثقته بذاته .

10- زيادة الرغبة الجنسية :

كلما مارس الفرد العلاقة الحميمة بصورة أكثر كلما أراد أن يفعل ذلك باستمرار فهناك ارتباط نفسي وارتباط جسدي خصوصا بالنسبة للمرأة فالممارسة المتكررة للعلاقة الحميمة تساعد على صحة المهبل بالنسبة للمرأة وزيادة تدفق الدم مما يجعل العلاقة الحميمة ممتعة أكثر .

11- تحسين السيطرة على المثانة :

العلاقة الحميمة تساعد على تقوية عضلات قاع الحوض مما ينج عنه تجنب سلس البول ومن الممكن زيادة تقوية عضلات الحوض عن طريق ممارسة تمرينات كيجل أثناء العلاقة الحميمة .

12- تحسين العلاقة بين الأزواج :

أثناء العلاقة الحميمة يتم اطلاق هرمون الاوكستوسين ” هرمون الحب ” الذي يجعل الأزواج يشعرون بالارتباط العاطفي نحو بعضهما البعض مما يزيد من الألفة والمحبة والمشاعر الجميلة بينهما .

ومن مجمل هذا يتضح أن للعلاقة الحميمة مميزات وفوائد ويجب على الزوجين أن يمارسا معا العلاقة الحميمة من أجل الاستفادة من هذه الفوائد كما أن أغلب حالات الطلاق بين الأزواج يكون سببها الفراش لذلك على الزوجين الانتباه لمشكلاتهما الجنسية وأن يعملا على حلها بسرعة ان وجدت .

أكثر من 7 مليون مشترك يبحث عن نصفه الآخر

اشترك الان مجانا