موقع زواج عربي اسلامي
إتصل بنا نبذة عنا الرئيسية

الشعور بالذنب في العلاقات العاطفية

2019/10/11

الشعور بالذنب من ضمن المشاعر الانسانية التي يشعر بها الفرد
فالشعور بالذنب هدفه أن يخبرك بأنك قد تجاوزت حدودك وتسببت بالإضرار بشخص ما أو بالمجتمع
ولكن هناك بعض الأشخاص يشعرون بالذنب طوال الوقت حتى وإن كانوا لم يتسببوا في أي ضرر بالطرف الآخر في العلاقات .

مظاهر الشعور بالذنب :

مظاهر الشعور بالذنب

عندما يكون الشعور غير متوازن فإن الشخص يشعر بأنه خائف من أن يقوم بإزعاج الآخر أو يضايقه مهما كان ما يفعله بسيطاً
أو أحياناً يفكر الشخص بأنه ربما كان لديه فرصة للتصرف بشكل أفضل مما فعل
أو يعتقد الشخص أنه من تسبب في أن يشعر الطرف الآخر بمشاعر سلبية
ويشعر الشخص بالحرج والخجل من أن يبوح بمكنونات نفسه ويخبر الطرف الآخر عن رأيه في مختلف القضايا
ويقوم الشخص بإنتقاد نفسه بسبب أفعاله مهما كانت صغيرة
أو يقوم الشخص بإنتقاد الطرف الآخر كطريقة لتشتيت نفسه عن شعوره بالذنب الذي يشعر به
فالشخص الذي يشعر بالذنب طوال الوقت يرغب في أن يقوم بإسعاد الطرف الآخر على حساب نفسه .


تقدير الذات من أجل التعامل مع الشعور بالذنب :

تقدير الذات من أجل التعامل مع الشعور بالذنب

شعور الشخص يخبره عما فعله بشكل خاطيء
ولذلك فإن أفضل طريقة للتحرر من تأثير الشعور بالذنب هو التركيز مع الانجازات اليومية مهما كانت صغيرة
فذلك يجعل الشخص يشعر بشعور جيد عن ذاته ويجعله يشعر بأن قيمته أكبر بكثير من هفواته أو أخطاءه في العلاقات العاطفية .

النظر للأمور من منظور آخر :

النظر للأمور من منظور آخر للتعامل مع الشعور بالذنب

في بعض الأحيان يكون الشعور بالذنب الذي يشعر به الشخص في العلاقة العاطفية غير صحي بالمرة
فالشعور هنا غير مرتبط بأذى الطرف الآخر
ولكن الشخص يشعر بالذنب لأنه اعتاد على هذه المشاعر
لأنه ربما نشأ في أسرة تستخدم إشعار الشخص بالذنب من أجل السيطرة عليه
ولذلك فإنه من الأهمية بمكان أن ينظر الشخص للآمر من منظور الطرف الآخر
فهذا سوف يخبره عما إذا كان قد ظلم الطرف الآخر أم لا .

جعل الشعور بالذنب صديق لا عدو :

جعل الشعور بالذنب صديق لا عدو

الشعور بالذنب يخبرك عن الأشياء التي لابد وأن تقوم بتغييرها في حياتك للحفاظ على روابط علاقتك بالأشخاص المهمين في حياتك
فمثلا يمكنك أن تقوم بالاعتذار للطرف الآخر عندما تفعل شيء ما يضره
وهذا بدلاً من اتخاذ قرار غير واعي بمعاقبة الذات
فبهذا يمكن اتخاذ الشعور بالذنب كصديق وليس عدو .

جعل الشعور الذنب أفضل معلم :

جعل الشعور الذنب أفضل معلم

الشعور بالذنب جاء ليعلمك العديد من الدروس في الحياة العاطفية
فالشعور بالذنب شعور وقتي وسوف يمر بمرور الوقت
ولكنه جاء من أجل مهمة معينة وهي إصلاح ما بداخلك
فربما لديك بعض العيوب في شخصيتك والتي من الأفضل أن تقوم بتعديلها من أجل التمتع بعلاقة صحية مع الطرف الآخر
ولذلك جاء هنا الشعور بالذنب من أجل أن يلفت نظرك لهذه العيوب وتقوم بتعديلها
فعليك أن تتقبل حقيقة أنه لا أحد كامل وكلنا بداخلنا العديد من العيوب التي نبحث عن تعديلها من أجل تطوير أنفسنا
ولابد من أن تصبر على نفسك في رحلة تطوير ذاتك

فيقول الله تعالى في سورة الطور : ” وَاصْبِرْ لِحُكْمِ رَبِّكَ فَإِنَّكَ بِأَعْيُنِنَا ”  .

ومن أجل معرفة تفاصيل أخرى بخصوص العلاقات العاطفية طويلة الأمد يمكنك قراءة مقالة بعنوان عقبات توازن علاقة الزواج الاسلامي .


مواضيع متعلقة :
 
 العودة الى حسابي
 التسجيل بالموقع
 طريقة استخدام الموقع
 
 
     
أعضاء متميزون
البحث المتقدم
المتواجدون الآن
قصص ناجحة
مدونة زواج
الحالات الصحية

 
مشترك   المسجلين :
تحميل   من التطبيق :
مودة . نت للـ زواج فقط ولامجال للتعارف للصداقة أو غيرها فسياسة الموقع قائمة على تعاليم الدين الإسلامي .
لإتاحة الفرصة لجميع الأعضاء , فإن التسجيل في موقع مودة مجاني , ومعظم الخدمات المتقدمة متاحة لجميع الأعضاء مجانا , لإتاحة الفرصة لجميع الأعضاء , فإن التسجيل في موقع مودة مجاني.

تطبيق مودة متاح في متجر الاندرويد

تطبيق مودة متاح في متجر ابل
الرئيسية    -    نبذة عنا    -    إتصل بنا    -    التسجيل    -    البحث المتقدم    -    مساعدة

شروط التسجيل    -    سياسة الخصوصية    -    الاسئلة الشائعة    -    تطبيق مودة

Instagram      Google Plus      Twitter      Facebook

جميع الحقوق محفوظة لموقع مودة . نت 2006 - 2018 ©