الزواج من أجنبية من أجل السفر

2022/10/22

هناك بعض الرجال الذين يسافرون كثيرا يرغبون الزواج من أجنبية من أجل السفر طول مدة إقامتهم في بلد ما من أجل السياحة ثم يقوموا بتطليق الزوجة بعد ذلك ،
ولكن في حالة الزواج من أجل السفر مع إضمار نية الطلاق لدى الزوج فهذا مختلف في صحته ،
ولكن إذا كان زواج بغير نية الطلاق ثم احتاج الزوج إلى الطلاق فهذا جائز .

الزواج من أجنبية من أجل السفر بتحديد المدة :

الزواج المؤقت بمدة معينة إذا تم الاتفاق عليها بين الرجل والمرأة فهو محرم تماما ، فهو يعتبر زواج متعة ،
ولذلك فإنه إذا اشترط الرجل على المرأة ووليها في حالة زواج من أجل السفر تحديد مدة معينة للزواج فإن هذا لا يجوز شرعا ،
ولكن إذا أضمر الرجل نيته في الطلاق بعد مدة معينة من السفر ولم تعلم الزوجة أو أهلها فإن العقد صحيح تماما ويأثم الزوج لنيته السيئة .

زواج من أجل السفر خوفا من الفتنة :

هناك بعض الرجال يقررون الزواج وهم مسافرون لأنهم يخافون من أن يرتكبوا جريمة الزنا ،
فيبحث الرجل عن امرأة ويتزوج المرأة التي طابت له ويضمر في نفسه إنه إذا حدثت مشكلات فإنه سوف يفارقها
فإن الزواج من أجل السفر في هذه الحالة جائز تماما .

الزواج من أجنبية من أجل السفر يعمل على ضياع الحقوق :

الزواج من أجل السفر وتطليق الزوجة بعد ذلك يعمل على ضياع الحقوق ،
لأنه يغفل ويتجاهل تماما المودة والرحمة والاستقرار في الزواج ،
لأن من شروط الزواج الديمومة والطمأنينة ، كما أنه يعمل على تمزيق الأسرة إذا نتج عن هذا الزواج أطفال ،
لأن الأب مستقر في بلد والأطفال يعيشون في بلد آخر تماما .

الزواج الثاني من أجل السفر :

هناك من يريد الزواج مرة أخرى في مدة سفره
لأن زوجته بعيدة عنه ويخشى على نفسه من الفتنة ،
فهذا جائز تماما إذا كان الرجل يستطيع العدل بين المرأتين ،
وإذا كان الرجل لا يضمر نية الطلاق في زواجه الثاني .
اقرأ ايضا : ” الزواج بنية الطلاق

أكثر من 7 مليون مشترك يبحث عن نصفه الآخر

اشترك الان مجانا