الزواج المدني

2022/11/29

الزواج المدني هو عبارة عن عقد قانوني غير ديني من أجل الاتفاق على خلق علاقة زوجية وفق قانون الدولة وليس الدين ،
ويتم توثيق هذا النوع من الزواج في المحكمة ، كما أنه لا يوجد في هذا النوع من الزواج الشروط الشرعية مثل حضور ولي أمر الزوجة ،
كما أنه يقوم على أساس توافر القبول بين الرجل والمرأة ووجود شهود وكاتب العقد .

ما هو الفرق بين الزواج المدني والزواج الشرعي ؟

هناك عدة اختلافات بينهما ومنها ما يلي :

  1. في الزواج المدني تكون المرجعية في خلق هذا الزواج عي قانون الدولة ، ولكن في الزواج الديني يكون المرجعية في خلق هذا الزواج هي الشريعة الاسلامية .
  2. اجراءات الزواج المدني تختلف تماما عن اجراءات الزواج الشرعي .
  3. الزواج المدني يتم أمام المحاكم ولذلك فإنه لا يحتاج لتواجد رجل دين ، أما الزواج الشرعي فيحتاج لوجود شيخ أو مأذون .
  4. الزواج الشرعي يحتاج لإتمامه شروط معينة مثل المهر والمؤخر ، ولكن الزواج المدني لا يحتاج لإتمامه هذه الشروط ، لأنه يقوم على شروط يضعها الرجل والمرأة فقط .
  5. يبيح الزواج المدني زواج المسلمة من مسيحي ، ولكن في الزواج الشرعي لا يجوز ذلك .

نشأة الزواج المدني :

بدأت أوروبا بتنظيم الاهتمام بأمور الزواج ، وذلك في عام 1556 م ،
ثم قامت الثورة في فرنسا عام 1789 م وقد تم السيطرة على سلطة الكنيسة ،
ولذلك فإنه ظهرت سلطة مدنية من أجل الاهتمام بتنظيم القواعد الخاصة بالزواج ،
وفي عام 1792 م صدر مرسوم من أجل تولي شئون الزواج ،
وقد تم تطبيقه لأول مرة في حالة ارتباط في عام 1804 م ،
وقد شجع على تطبيق هذا النوع من الزواج نابليون بونابرت ،
ثم انتشر بعد ذلك في جميع ربوع أوروبا .

أسباب الظهور :

هناك عدة أسباب أدت إلى ظهور هذا النوع من الارتباط ، مثل اساءة فهم الدين ،
مما أدى إلى مشكلات في فهم العلاقة بين الزوجين ،
لأن العلاقة بين الزوجين لابد لها على أن تقوم على أساس المودة والرحمة والأمان والاستقرار .

شروط الزواج المدني :

هناك عدة شروط لإتمام الزواج المدني ، مثل تقديم هوية الزوج والزوجة ، وشهادة ميلاد الطرفين ،
وشهادة حضور استشارات ما قبل الزواج ، وشهادة عدم الزواج ، واستمارة طلب رخصة زواج ،
وشهادة ضريبة المجتمع ، وصورة شخصية ، كما أنه لابد من موافقة الأبوين على الزواج لمن يقل سنه عن 21 عاما .

اجراءات عقد الزواج المدني :

هناك عدة اجراءات من أجل العقد، فلابد أن يقوم الرجل بعقد زواجه أمام قاضي التوثيقات في الدائرة من خلال تقديم نموذج معين ،
ويتم ملء هذا النموذج من خلال الرجل والمرأة ،
ويتم الاتفاق على شروط العقد والزواج والطلاق ، كما أنه لابد من إفصاح الطرفين عن هل كان هناك زواج سابق أم لا ،
كما أنه لابد من الافصاح عن تاريخ الطلاق والاقرار بعدم التواجد في علاقة زوجية قائمة بالفعل .

رأي الدين :

هناك اختلاف في رأي الدين حول الزواج المدني ، فهناك من يقول بالتحريم بشكل كامل ،
لأن الزواج الاسلامي يقوم على أساس أحكام الشريعة والقرآن ، ولكنه يقوم على أساس القانون الوضعي ،
كما أن الزواج الاسلامي قد أجاز ارتباط الرجل بأربعة نساء ، ولكن الزواج المدني ليس فيه تعدد من الأساس ،
ولكن هناك من أجاز هذا النوع من العلاقات ولكن في حالات معينة فقط ، إذا لم يتنافى هذا الزواج مع تعاليم الاسلام ،
وإذا تم توثيقه في المحاكم حفاظا على حقوق المرأة والأبناء ، هذا في حالة فرضه في بعض الدول .
اقرأ ايضا : ” متى يكون الزواج محرم “.

العيوب :

هناك عدة عيوب، أهمها أنه مخالف تماما للتعاليم الدينية ،
فهو شروطه واجراءاته وصياغته مختلفة تماما عن الشريعة الإسلامية ،
كما أنه لا يوجد أي ضمانات للمرأة بعد الزواج مثل المهر والمؤخر والنفقة ،
وأيضا هذا النوع من الزواج يمكنه أن يجمع بين زوجين مختلفين في الديانة ،
مما يؤدي إلى اختلافات في الأطعمة التي يتناولها كل طرف ،
مما يخلق مشكلات بين الزوجين ، كما أن هناك مجتمعات عربية واسلامية كثيرة ترفض هذا النوع من الزواج ،
كما أن هناك كثير من الأهل يرفضون تماما هذا النوع من الزواج نتيجة اختلاف الدين بين الطرفين .

دور المرأة :

في الزواج الشرعي يحق للرجل فقط رمي اليمين ، ولكن المرأة يحق لها طلب التفريق في المحكمة ،
لكن في الزواج المدني حق الطلاق يعطى للمرأة في أي وقت شاءت ،
كما أنه يمنع تماما أن يعدد الرجل في الزوجات مع زوجته وهي مازالت في عصمته ،
كما أن الزواج الشرعي قائم على أساس طاعة الزوج ، ولكن في الزواج المدني يتساوى الطرفين في هذا الأمر .

الزواج المدني في الدول العربية :

يختلف موقف الدول العربية، ففي مصر تقوم مؤسسة الأزهر بعقد الزواج ،
ولذلك فإن مصر قد رفضت الزواج المدني ككل ،
لأن وزارة العدل المصرية لا تقوم بتوثيث زواج مواطنين مصريين لم يتم عقد قرانهم من قبل المأذون ،
ولكن لبنان تعترف به في حال تم خارج أرضها فقط ،
وذلك نتيجة كثرة الطوائف والديانات في لبنان كما أنه ليس هناك قانون عام للأحوال الشخصية ،
وبالنسبة لسوريا والأردن فإنهما يعترفان به الذي يتم في دولة تعترف به مثل قبرص ،
أما تونس فإنها الدولة العربية الوحيدة التي تعترف به لأنه قد تم فصل الدين عن قانون الأحوال الشخصية ،
ولكن في دولة الجزائر يتم الاعتراف به بشرط عدم مخالفته لأحكام الشريعة الإسلامية .

اما في الدول غير العربية :

في انجلترا يتم عقد الزواج المدني في مباني معتمدة مثل المكاتب الرسمية والقصور والفنادق ،
ويتطلب رخصة تثبت أن الطرفين صالحين لبعضهما وبعد الموافقة يتم الزواج ومراسمه عن طريق حضور الطرفين والشاهدين والضيوف ،
أما في الولايات المتحدة الأمريكية يتم الحصول على الزواج المدني في جميع الولايات ،
ويمكن الجمع بين الزواج المدني والديني في بعض الحالات ، أما في الدول الأوروبية فإنه يكون إجباريا ،
حيث يتزوج الرجل والمرأة بدون مراسم دينية ، ويتم الزواج عن طريق حضور الأهل والأصدقاء .
اقرأ أيضا : ” شروط صحة الزواج وآثار الزواج الشرعية “.

اكثر من 7مليون مشترك يبحث عن نصفه الاخر

اشترك الان مجانا