الرجوع للزوج السابق بعد الطلاق فكرة سيئة احيانا .. لماذا ؟

2016/04/19

ان الطلاق وتدمير امر غير هين على النفس البشرية ، كما انه يتسبب في الالام واوجاع نفسية للرجل والمرأة والابناء ، وتخرج منه كل الاطراف خاسرة ، ولكن الرجوع مرة اخرى للزوج السابق يعتبر فكرة سيئة في بعض الاحيان ، وهذا نتيجة العديد من الاسباب ، ومنها ما يلي :

1-من المحتمل ألا يكون قد تغير :

قد يعد الرجل بأنه سوف يفعل اشياء كثيرة بعد اعادة الزواج الاسلامي مرة اخرى بالمرأة ، ولكن ليس هناك اي ضمانة لذلك ، فالكلام امر سهل ، ولكن الافعال هي التي تحكم وتبين هل الرجل فعلا صادق ومحق فيما يقول ام لا .

2- نفس المشكلات سوف تظل قائمة :

وهذا له علاقة بالنقطة السابقة ، لأن الافكار التي يتبناها لم تتغير ، فالسلوك هو نتاج الافكار والمشاعر ، واذا لم تتغير الافكار فإن السلوكيات لن تتغير ، وهذا يجعل المرأة تظل تعاني من نفس المشكلات مع الرجل في ظل الحياة الزوجية ، هذا اذا وافقت ان ترجع مرة اخرى تعيش معه في ظل حياة زوجية .

3- فقدان الدعم الاجتماعي :

المرأة عندما تقابلها مشكلة مع زوجها فإنه من المحتمل ان تقوم بالفضفضة عنها مع صديقاتها ، ولذلك فإن الصديقات على علم تام بما فعله الشريك السابق بدءً من مرحلة التعارف وحتى الطلاق ، وهذا يجعلهن يقمن بتكوين فكرة سيئة جدا عن الرجل ، وهذا يشعرهن بالصدمة والاحباط اذا وافقت المرأة على الرجوع مرة اخرى للرجل ، مما يدفع البعض منهن إلى التوقف عن التواصل مع المرأة .

4- عدم معرفة كيفية تفسير سبب الرجوع امام الاهل :

فالاهل قد اختزنوا العديد من مشاعر الغضب تجاه الزوج السابق ، لأنهم يعلمون تماما ما قاسته المرأة خلال علاقتها به ، ويعلمون مقدار المعاناة التي اختبرتها في العلاقة معه ، ولذلك اذا ارادت المرأة ان ترجع مرة اخرى للرجل فهي لا تعلم ما الذي ستقوله لأهلها عن هذا ، ولذلك سوف تشعر بالخوف من رد فعل الاهل نتيجة التعارف على هذا الخبر .

5- المخزون السلبي للرجل :

فالرجل عندما يرجع مرة اخرى للحياة الزوجية مع نفس المرأة فإنه يكون محمل بالمزيد من الضغوط النفسية والمشاعر السلبية والمزيد من الافكار السلبية عن الذات وعن العالم ، فهو قد اختبر تجربة الطلاق وفقدان الاسرة ، ومر بتجربة الاكتئاب وكره الذات والغضب من النفس والشعور بالذنب نتيجة الطلاق ، وكل هذه المشاعر لن تزول بمجرد ان يرجع مرة اخرى إلى زوجته ، بل ان هذه المشاعر معه في كل لحظة فهي في داخله ، ولكنها في منطقة غير مرتادة من الذات ، لأنه يقوم بإخفاءها عن الجميع حتى عن نفسه ، ولكنها موجودة وسوف تظهر على السطح في لحظة معينة .

ومن مجمل هذا يتضح انه على المرأة ان تفكر جيدا قبل ان تقدم على خطوة الرجوع إلى زوجها السابق بعد حدوث الطلاق ، لأنها عليها مواجهة العديد من الاشياء ، وعليها التعامل مع العديد من الاحداث .

ومن اجل ان تتعرف على موضوعات اخرى كثيرة عن الرجل والمرأة والحياة الزوجية والعلاقات العاطفية يمكنك زيارة موضوعات مودة . نت .

أكثر من 7 مليون مشترك يبحث عن نصفه الآخر

اشترك الان مجانا