موقع زواج عربي اسلامي
إتصل بنا نبذة عنا الرئيسية

الرجل والمرأة عندما يسيء كل منهما للاخر 3

2019/11/24

الحياة الزوجية بين الرجل والمرأة عندما يسيء كل منهما للاخر تصبح اقرب للجحيم
نتيجة صراعات القوى بين الطرفين ونتيجة ان كل طرف يرغب في إخضاع الطرف الاخر لسيطرته
عن طريق استخدام ورقة ضغط مثل الابناء او المال من اجل إلحاق الضرر بالطرف الاخر
ولكن هذه الاساليب تزيد الوضع سوء بين الزوجين
وان كانت تفيد على المدى القصير في تحقيق الاهداف
ولكنها على المدى الطويل تكون اساليب غير نافعة تماما
لأنها تعمل على تدمير مشاعر المودة والرحمة بين الزوجين
أي ان الاساس الذي يقوم عليه الزواج اصبح المشاعر السلبية والالم بدلا من الاستقرار والرحمة والمودة
مما ينتج عنه علاقة زوجية مشوهة وسامة وغير صحية بالمرة
لأن هذا النوع من الزواج لم يأمرنا به رب العالمين
فالله يعلم ان الرجل والمرأة عندما ينخرطا في علاقة زواج فإنهما يبحثان معا عن مشاعر المودة والرحمة
لأن هذا امر فطري في الانسان

فيقول الله تعالى في سورة الروم :” وَمِنْ آيَاتِهِ أَنْ خَلَقَ لَكُم مِّنْ أَنفُسِكُمْ أَزْوَاجًا لِّتَسْكُنُوا إِلَيْهَا وَجَعَلَ بَيْنَكُم مَّوَدَّةً وَرَحْمَةً إِنَّ فِي ذَلِكَ لآيَاتٍ لِّقَوْمٍ يَتَفَكَّرُون “.

التقلب المزاجي بين الرجل والمرأة :

التقلب المزاجي بين الرجل والمرأة


التقلب المزاجي الفجائي من ضمن علامات اساءة المعاملة بين الرجل والمرأة فهنا ينفجر الشخص غاضبا بدون اي سبب واضح
او التذبذب في ردود الافعال اي ان السلوك يتغير على الرغم من ان الموقف واحد في كل مرة
او التحدث بشيء ما في يوم والتحدث بعكسه تماما في اليوم التالي
او حب الطرف الاخر في يوم وكرهه في اليوم التالي
وهنا يشعر الطرف الاخر بأنه دوما على المحك لأنه لا يعلم رد فعل الطرف الاخر لأن رد فعله يتغير دوما
مما يجعل هناك مشاعر من الخوف وعدم الاستقرار وعدم التوازن والقلق
نتيجة ان الطرف الاخر يتساءل دوما عن موعد الانفجار الغاضب القادم
وهذا يعمل على انتزاع مشاعر الامان والثقة بين الزوجين
ولكن التقلب المزاجي هذا يعد دلالة على مشكلات في الصحة النفسية
ولابد من التواصل مع متخصص في العلاقات الاسرية او الصحة النفسية من اجل مساعدتك سواء كنت انت الذي تتعامل مع الشخص متقلب المزاج او اذا كنت انت الشخص الذي يتقلب مزاجه .

خلق المشكلات والصراعات بين الزوجين :

خلق المشكلات والصراعات بين الرجل والمرأة

هناك نوع من البشر يحبون الصراعات والمشكلات وخلق الدراما فهم يستمتعون بوجودها
لأنها تعمل على تشتيتهم من مشكلاتهم التي يعانوا منها
او لأنهم لم يعتادوا على ان المنزل يكون مكان مليء بالسلام والهدوء والاسترخاء
فخلق المشكلات بين الرجل والمرأة بدون اي داعي يعمل على انتزاع مشاعر الاستقرار والامان والهدوء والسلام بين الطرفين
كما ان ذلك يعمل على استنزاف طاقة الأفراد في امور ثانوية بدلا من التركيز على الاستمتاع بمشاعر المودة والرحمة والعلاقة الجميلة المحبة بينهما .

اغتيال الشخصية بين الرجل والمرأة :

اغتيال الشخصية بين الرجل والمرأة

هنا يتم استخدام اخطاء وعيوب طرف الاخر كمادة للسخرية امام الاخرين
عن طريق الانتقاد او الاهانة او التقليل من انجازات الطرف الاخر امام الاخرين
او الكذب عن طريق إلصاق التهم والعيوب بشأن الطرف الاخر من اجل التأثير بشكل سلبي عليه والعمل على اجبار الاخرين على كرهه والغضب منه
فهذه الاساليب الشريرة بين الرجل والمرأة تعمل على إلحاق الاذى النفسي بالطرف الذي يتم استخدام هذه الاساليب ضده
لأنها تعمل على تدمير سمعته وجعله يخسر اصدقاءه وربما ابناءه
فعلى الفرد الحذر من استخدام هذه الاساليب لأن عواقبها وخيمة جدا .

المزيد من المعلومات في المقالات السابقة :
الرجل والمرأة عندما يسيء كل منهما للاخر 1
الرجل والمرأة عندما يسيء كل منهما للاخر 2

ومن اجل معرفة تفاصيل اخرى عن العلاقات الزوجية من منظور اسلامي بشكل معاصر يمكنك قراءة مقالة بعنوان عقبات توازن علاقة الزواج الاسلامي ,  في مدونة موقع مودة للزواج الاسلامي


مواضيع متعلقة :
 
 العودة الى حسابي
 التسجيل بالموقع
 طريقة استخدام الموقع
 
 
     
أعضاء متميزون
البحث المتقدم
المتواجدون الآن
قصص ناجحة
مدونة زواج
الحالات الصحية

 
مشترك   المسجلين :
تحميل   من التطبيق :
مودة . نت للـ زواج فقط ولامجال للتعارف للصداقة أو غيرها فسياسة الموقع قائمة على تعاليم الدين الإسلامي .
لإتاحة الفرصة لجميع الأعضاء , فإن التسجيل في موقع مودة مجاني , ومعظم الخدمات المتقدمة متاحة لجميع الأعضاء مجانا , لإتاحة الفرصة لجميع الأعضاء , فإن التسجيل في موقع مودة مجاني.

تطبيق مودة متاح في متجر الاندرويد

تطبيق مودة متاح في متجر ابل
الرئيسية    -    نبذة عنا    -    إتصل بنا    -    التسجيل    -    البحث المتقدم    -    مساعدة

شروط التسجيل    -    سياسة الخصوصية    -    الاسئلة الشائعة    -    تطبيق مودة

Instagram      Google Plus      Twitter      Facebook

جميع الحقوق محفوظة لموقع مودة . نت 2006 - 2018 ©