التعامل مع الضغوط داخل العلاقات العاطفية

2022/02/24

المرور بالعديد من الضغوط العاطفية أمر لابد من حدوثه في أي علاقة تربط بين الرجل والمرأة
لأن العلاقات العاطفية مليئة بالتحديات والأحداث، فالعلاقة التي تمر بفترة ضغط تتسم بأن الرجل والمرأة فيها تفصلهما مسافة عاطفية، كما أن كل منهما يمر بمشاعر عدم اليقين وعدم وضوح الرؤية بالنسبة للمستقبل
ولكن هذه فترة مؤقتة
كما أن الضغوطات تساعد الطرفين على النمو العاطفي والروحاني إذا تم استثمارها بشكل جيد .

تأثير الضغوط على الحياة العاطفية :

الاسترخاء يقلل من الضغوط الأسرية

الضغوط تؤثر على مسار الحياة العاطفية
فالفرد الذي يمر بفترة ضغط عصيبة يصبح مشوش الفكر ومنعزل ومتجنب لمجموعة الأصدقاء التي اعتاد على التواصل معهم
ولكن هناك أفراد آخرين عند وقوعهم تحت الضغط يصبحون راغبين تماما في التواصل بشكل زائد عن الحد
كما أن زيادة الضغوطات تجعل الفرد يفتعل المشكلات لأتفه الأسباب
مما يزيد من الضغوطات التي يواجهها في حياته
كما أن هناك بعض الضغوطات داخل العلاقات يفسرها بعض المقبلين على الزواج بأنها طبيعية تماما ولكنها في الحقيقة سامة جدا
فعندما يحدث بشكل متكرر سوء تفاهم بين الطرفين فإنه لابد من التواصل بشكل صحيح
لأن تكرار حدوث سوء التفاهم بدون تواصل من أجل العمل على تصحيح الصورة الخاطئة يعد أمر غير صحي تماما
كما أن الشعور بمشاعر غير جيدة بخصوص العلاقة العاطفية أمر طبيعي
ولكن عندما تزيد هذه المشاعر عن الحد ويعتقد الفرد أن الطبيعي لديه هو الشعور بمشاعر غير سارة بخصوص العلاقة يعد هذا أمر يدق ناقوس الخطر
لأن هذا معناه أنه لابد من إعادة تقييم العلاقة وإعادة النظر في السلوكيات التي تخص العلاقة .

الدعم وقت الضغوط :

البحث عن الدعم الإيجابي

من أهم مقومات العلاقة الناجحة بين الطرفين هو توافر الدعم العاطفي وقت التعرض لمواقف ضاغطة
لأن الضغوط هنا تساعد على تقوية العلاقة بين الطرفين
فإنه لابد من تفهم ما يمر به الطرف الآخر
كما أنه لابد من تفهم تصرفات الطرف الآخر وقت التعرض للضغط
لأن تقبل ما يمر به الطرف الآخر يعمل على زيادة قوة ومتانة العلاقة بين الطرفين
لأن الطرف الذي يتعرض للضغط سوف يشعر بأن الآخر يحبه ويحترمه ويقدر ما يمر به .

التواصل وقت الضغوط :

نقص التواصل نتيجة ارتفاع الضغوطات الأسرية

التواصل الفعال وقت الضغوط له مفعول السحر في اصلاح العلاقات
فإنه لابد من الحديث مع الطرف الآخر وتوضيح أنك ترى أنه يمر بوقت عصيب وضاغط وأنك ترغب في معرفة كيف يمكنك أن تساعده في ذلك
فهذا يجعل الطرف الآخر يفتح بوابات التواصل
مما يمدك بطرق من أجل مساعدته في التحديات التي يمر بها
كما أنه لابد من الصبر على الطرف الآخر وقت تعرضه للضغوط
لأنه كلما زادت الضغوط الواقعة على الفرد كلما كان يتصف بغرابة تصرفاته
ولذلك فإنه لابد من التحلي بالصبر وتقديم الدعم والمساندة
ويمكن معرفة المزيد حول ذلك عن طريق قراءة مقالة بعنوان :” 4 خطوات لجعل الحب يدوم ” في مدونة موقع مودة للزواج الإسلامي.

الاسترخاء وقت الضغوط :

الاسترخاء يعمل على الإقلال من معدل فقد السيطرة

إذا كنت أنت من يمر بوقت مليء بأحداث ضاغطة أو أنت من يساند الطرف الذي يمر بأحداث ضاغطة فإنه عليك أن تتعلم فن الاسترخاء
لأن تراكم المشاعر السلبية الناتجة عن الضغوط يعمل على زيادة الفجوة في العلاقة
ولذلك يمكن تلاوة القرآن الكريم او ممارسة الرياضة أو ممارسة هواية محببة او الخروج في نزهة، فكل هذا يعمل على تخفيض معدل هرمونات الضغوط في الدم
مما يزيد من الاسترخاء والشعور بالسلام الداخلي .

اكثر من 7مليون مشترك يبحث عن نصفه الاخر

اشترك الان مجانا